أحمد بن سعيد يشهد توقيع مذكرات تفاهم للتعاون في خفض الكربون

إطلاق الموقع الإلكتروني لمجلس الطاقة عبر الهاتف

أطلق سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي الموقع الإلكتروني للمجلس المخصص للهواتف المتحركة والذي يتيح للجمهور الوصول إلى الموقع عن طريق الهواتف المحمولة، ويتميز الموقع بسرعته الفائقة للوصول إلى المعلومات المطلوبة وإمكانية استعراض الصفحات بما يتناسب مع تطبيقات الهواتف المتحركة الذكية بما فيها جميع انظمة ابل، الأندرويد والبلاكبيري، كما شهد سموه توقيع مذكرات تفاهم للتعاون في خفض الكربون.

جاء ذلك خلال ترأس سموه الاجتماع السادس والعشرين للمجلس الأعلى للطاقة في دبي والذي عُقد في مقر المجلس بحضور سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس وأحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس.

كما حضر الاجتماع أعضاء المجلس، كل من عبدالله كلبان، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة دبي للالمنيوم (دوبال)، وسعيد خوري، الرئيس التنفيذي لشركة بترول الامارات الوطنية (اينوك)، وعبدالله عبدالكريم، المدير العام لدائرة شؤون النفط، ووليد سلمان، رئيس مجلس ادارة مركز دبي المتميز لضبط الكربون، وجيف سيفيرين، المدير العام لمؤسسة دبي للبترول بالاضافة الى ممثلين من هيئة دبي للتجهيزات. وناقش الاجتماع الموضوعات المدرجة على جدول الاعمال والتي شملت عدة مواضيع منها انجازات المجلس الأعلى للطاقة في دبي والهيئات التابعة له وذلك لعام 2013.

مذكرات

وفي بداية الاجتماع، شهد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي بحضور سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس وأحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس توقيع مذكرة تفاهم بين مركز دبي المتميز لضبط الكربون وبلدية دبي، وأخرى بين مركز دبي المتميز لضبط الكربون (دبي للكربون) ومؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "امباور".

وتنص المذكرات على التعاون في مجال خفض الكربون في المباني والمرافق التابعة لبلدية دبي ومؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور" وبالتالي فحص البصمة البيئية، وذلك تماشيا مع المبادرة الوطنية "اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة" التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، لترسيخ أسس التنمية المستدامة عبر تيسير ودعم المبادرات التي تروج للتقنيات الخضراء بهدف زيادة الكفاءة في استخدام الطاقة وتشجيع الحفاظ على الموارد الطبيعية من الهدر وخفض البصمة الكربونية، وهي من السمات المميزة للتحول إلى اقتصاد أخضر.

وعقب الاجتماع، قال سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة: "تماشيا مع إستراتيجية الحكومة الذكية والتي أعلنها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، قام المجلس بإطلاق الموقع المخصص للهواتف الذكية المتحركة، والذي يتيح لجميع مستخدمي هذه الهواتف الوصول إلى كافة الخدمات والمعلومات المتعلقة بشؤون الطاقة في إمارة دبي، تماشياً مع مبادرة "الحكومة الذكية"، وذلك من خلال توفير الخدمات الحكومية على الهواتف والأجهزة المحمولة للمتعاملين، وتحقيق نقلة نوعية من حيث الخدمات المقدمة وتوفيرها على مدى أربع وعشرين ساعة وسبعة أيام في الإسبوع".

وأضاف: "إطلع الأعضاء خلال الاجتماع على عرض شركة الاتحاد لخدمات الطاقة "سوبر ايسكو" والخطة المعدة لذلك في مجالات توفير الطاقة. بعد ذلك قام عبدالله رفيع، مساعد المدير العام لقطاع الهندسة والتخطيط في بلدية دبي بعرض خطط واستراتيجية البلدية في تشريعات المباني الخضراء.

إنجازات

من جانبه قال أحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس الأعلى للطاقة في دبي: "اطلع الأعضاء اثناء الاجتماع على انجازات المجلس الأعلى للطاقة وهيئاته وذلك لعام 2013، والتي تركزت على أربعة محاور: أولها الحوكمة وتتمثل في التكامل والمواءمة في قطاع الطاقة وتحديد خارطة الطريق، والمحور الثاني المتمثل في إدارة الامداد والتي تتمثل في وضع استراتيجية متكاملة للغاز وتأمين الطاقة وايجاد بدائل للوقود، والمحور الثالث الذي يشتمل على إدارة الطلب على الطاقة وذلك بوضع استراتيجية للطلب على الطاقة.

وخفض الطلب والشروع في تطبيق خارطة الطريق المكونة من ثمانية برامج، والمحور الرابع الذي يضم الاطار التنظيمي لدفع عجلة التنفيذ في مشاريع الطاقة وجذب الاستثمارات والتكنولوجيا في مجالات الطاقة النظيفة متماشيا مع إستراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030.

 

تكريم

احتفل المجلس بتكريم الفائزين في جائزة الامارات للطاقة في دورتها الأولى وذلك ضمن فعاليات اليوم العالمي للطاقة والذي يصادف 22 أكتوبر من كل عام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات