اختتام أعمال الاجتماع السادس لـ«آيرينا» في أبوظبي

اختتم مجلس الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا) أعماله في أبوظبي وناقش ممثلون عن 21 دولة على مدى يومين برنامج عمل الوكالة خلال العامين القادمين 2014 ـ 2015 والذي يشتمل على مبادرات رائدة تهدف إلى تعزيز فرص انتشار واستخدام مصادر الطاقة المتجددة في العالم من خلال التركيز على مواجهة بعض التحديات مثل تكلفة مشاريع الطاقة المتجددة، والبنية التحتية لشبكات الكهرباء.

وبهذه المناسبة قال عدنان أمين، مدير عام "آيرينا": "تتمثل رسالة الوكالة الدولية للطاقة المتجددة في توفير الدعم للدول الأعضاء خلال عملية التحول الطاقي والانتقال نحو مستقبل يمتاز بتوفر مصادر الطاقة المتجددة الآمنة، والنظيفة والمستدامة. ومن خلال خبراتها الواسعة والاستشارات المتخصصة والمستقلة التي توفرها، تسهم "آيرينا" في التأثير في قطاع الطاقة المتجددة من خلال تقديم مجموعة من الخدمات المقبولة والشاملة التي يمكن الوثوق بها والتي توفر زخماً متجدداً على الدوام."

واشتملت المواضيع والمبادرات التي ناقشها مجلس الوكالة الدولية للطاقة المتجددة في اجتماعه الذي أقيم في فندق شيراتون أبوظبي، إطلاق موقع فريد على شبكة الانترنت هو الاول من نوعه يشتمل على دراسات تحليلية مفصلة لتكلفة مشاريع الطاقة المتجددة، ويوفر لجميع الزائرين مجاناً إمكانية الوصول إلى كافة البيانات الحصرية والدراسات التحليلية التي تعدها وتمتلكها الوكالة، بالإضافة إلى دليل عملي حول الاستخدام الأمثل والأكثر فعالية لتقنيات شبكات الكهرباء الذكية التي تسمح بدمج الطاقة المتجددة فيها.

دراسات

وناقش المجتمعون أيضاً بعض المنشورات والدراسات المهمة التي تعتزم الوكالة إطلاقها على هامش الاجتماع الرابع للجمعية العمومية للوكالة التي ستنعقد يومي 18 ـ 19 يناير المقبل في أبوظبي، ومنها دراسة شاملة بعنوان "إعادة النظر في فرص الطاقة المتجددة، إضافة إلى تقرير آخر يعتبر خريطة عمل نحو مضاعفة حصة الطاقة المتجددة في قطاع الطاقة العالمي بنهاية العقد المقبل.

وقد شارك في اجتماعات مجلس الوكالة الدولية للطاقة المتجددة "آيرينا" أكثر من 230 مندوبا من 80 دولة قاموا بإقرار أجندة العمل الخاصة بالاجتماع الرابع للجمعية العمومية للوكالة الدولية للطاقة المتجددة "آيرينا" الذي سيقام في أبوظبي يومي 18 ـ 19 من يناير المقبل وذلك ضمن إطار أسبوع أبوظبي للاستدامة 2014.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات