وفود عدلية دولية تبدي إعجابها بمهرجان الشيخ زايد التراثي

أبدت وفود عربية ودولية مشاركة بالمؤتمر الدولي الأول للتعاون القضائي الدولي، إعجابها الشديد بمهرجان الشيخ زايد التراثي بنسخته الرابعة.

واعتبرت الوفود العربية والدولية زيارتها للمهرجان أمس، رسالة واضحة للعالم تبين مدى الأصالة التي تتمتع بها دولة الإمارات وحرصها على إيجاد جسور تواصل بين ماضيها وحاضرها.

وقال المستشار عبد الرحمن مراد البلوشي مدير إدارة التعاون الدولي بوزارة العدل المنظمة للمؤتمر الدولي الأول للتعاون القضائي، إن الوفود المشاركة والبالغ عددها 18 وفداً قدموا من دول خليجية وعربية وأجنبية أبدوا رغبتهم في زيارة المهرجان باعتباره منصة مثلى للتعريف بتاريخ دولة عصرية استطاعت أن تصل إلى مستويات تنافسية مقارنة بالعديد من الدول الأخرى.

وأضاف البلوشي أن توقيت المهرجان كان فرصة مثالية لاستعراض الموروث الشعبي والحضاري أمام الوفود الشقيقة والصديقة ووضعهم أمام لوحة حياة تبين لهم خطوات البناء والتعمير التي مرت بها الدولة في كافة القطاعات.

لوحات جميلة

ومن جانبه قال زكريا الأنصاري وكيل وزارة العدل للشؤون القانونية بدولة الكويت "لقد شهدنا لوحات جميلة تشاركت فيها كافة القطاعات من شركات ومؤسسات حكومية ومنظمين للمهرجان، حيث يعمل الجميع لإحياء تجمع تراثي تاريخي يبين ما كانت عليه دولة الإمارات منذ انطلاقتها".

من جهته قال أحمد إبراهيم اليوسف مدير عام الإدارة العامة للتعاون الدولي بوزارة العدل بالمملكة العربية السعودية، إن المنظر يتجاوز حدود الوصف .. مشيرا الى أن منصة المركز الوطني للوثائق والبحوث تحوي ثروة معلوماتية للباحثين عن تاريخ الإمارات منذ مرحلة التأسيس.

بدوره قال الدكتور يحيى أحمد الخزان رئيس دائرة المؤتمرات والتعاون الدولية بوزارة العدل اليمنية، "عندما نقف أمام هذا المشهد نستحضر المؤسس حكيم العرب المرحوم، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات