لجنة فرز جائزة الصحافة العربية تباشر أول اجتماعاتها

منى المري وغسان طهبوب يتسوطان أعضاء لجنة الفرز لجائزة الصحافة العربية من المصدر

أعلنت الأمانة العامة لجائزة الصحافة العربية عن بدء أول اجتماعات لجنة الفرز للأعمال المشاركة في الدورة الثالثة عشرة، وذلك قبل أيام من إغلاق باب المشاركات أمام الصحافيين في يوم 31 ديسمبر الجاري.

ورحبت منى غانم المري، الأمين العام لجائزة الصحافة العربية، بأعضاء لجنة الفرز في مقر نادي دبي للصحافة، وأكدت أن لجنة الفرز تلعب دوراً كبيراً وأساسياً في التركيز على نوعية الأعمال والتأكد من استيفائها للشروط والأحكام لكل فئة، مع الالتزام بالمعايير الصارمة في الفرز قبل مرحلة إرسال الأعمال للجان التحكيم التي تضم نحو 60 محكماً بواقع 5-6 محكمين عن كل فئة من مختلف أرجاء الوطن العربي.

وضمت اللجنة 10 أكاديميين وإعلاميين وكتاب من مختلف اختصاصات ومجالات العمل الإعلامي، بالإضافة إلى ممثلين عن مجلس إدارة الجائزة وفريق عمل الأمانة العامة، حيث اطلعوا على كافة الأعمال التي تم تسلمها حتى اليوم، وعملوا على استبعاد الأعمال المخالفة لشروط ومعايير الجائزة، واعتماد الأعمال المستوفية للشروط بما يراعي الأحكام والنظام الأساسي.

وترأس الاجتماع غسان طهبوب، رئيس اللجنة وعضو مجلس إدارة الجائزة، بحضور منى بوسمرة، مديرة الجائزة، وعائشة سلطان، عضو مجلس الإدارة، وعبدلله رشيد، مدير تحرير صحيفة "جلف نيوز" في أبوظبي، ونور سليمان، رئيس قسم سكرتارية التحرير المركزية في صحيفة "البيان"، والدكتورة هيام عبدالحميد، أكاديمية في كليات التقنية العليا، وحسين درويش، رئيس قسم الثقافة والمنوعات في صحيفة "البيان"، إلى جانب الدكتور محمد العسومي، مستشار اقتصادي، ومحمود حسونة، مدير تحرير قسم المنوعات في صحيفة "الخليج"، وعادل الراشد، مدير صحيفة "الإمارات اليوم" في أبوظبي.

 

 

اجتماعات

 

عقد مجلس إدارة جائزة الصحافة العربية أولى اجتماعاته في 29 أكتوبر في دبي برئاسة معالي خلفان الرومي وزير الإعلام الإماراتي الأسبق، حيث قام المجلس بمراجعة النظام الأساسي ومعايير التحكيم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات