بلدية رأس الخيمة تخالف شركات المواد الغذائية غير المرخصة

خليفة المكتوم

قررت بلدية رأس الخيمة أمس وقف تصاريح بيع المواد الغذائية التي تتولاها شركات من خارج الإمارة إلا بعد الحصول على تصريح مسبق، ومخالفة السيارات من خارج الإمارة التي تقوم ببيع منتجات ومواد غذائية، ومصادرة المواد المعروضة. وقال خليفة محمد المكتوم مدير إدارة الصحة في بلدية رأس الخيمة، إن إدارة الصحة والبيئة خالفت العديد من شركات المواد الغذائية خلال الفترة الماضية بسبب مخالفتها القانون الذي يحظر مثل هذه الأنشطة إلا بعد الحصول على تصريح من البلدية.

وأضاف إن أي شركة ترغب في بيع منتجاتها بالإمارة يلزمها الحصول على رخصة توريد مواد غذائية حيث تتولى إدارة الصحة والبيئة التأكد من مدى سلامة المواد التي يتم ترويجها، وأن الهدف من هذا الإجراء هو الحفاظ على مصلحة التجار وأصحاب الشركات المسجلة بالإمارة إلى جانب التأكد من سلامة المواد الغذائية التي يتم ترويجها عن طريق هذه الشركات. وأضاف إن الفترة الماضية شهدت قدوم سيارات من خارج الإمارة لبيع منتجات ومواد غذائية وتم تحرير العديد من المخالفات لأصحابها، ومصادرة المواد المعروضة، وأضاف إن الغرامة قد تصل إلى مصادرة السيارة في حال تكرار المخالفة.

وقال إن تصدير أو استيراد مواد غذائية من داخل أو خارج الإمارة يستوجب الحصول على شهادة من إدارة الصحة والبيئة بعد التأكد من سلامة المواد.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات