« مؤسسة دبي للإعلام » شريك إعلامي في الدورة 6 لمبادرة «وصاحبهما»

صورة

أطلقت اللجنة المنظمة لمبادرة "وصاحبهما"، إحدى مبادرات سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للثقافة والفنون الدورة السادسة من المبادرة لعام 2013، وذلك مواصلة لما حققته المبادرة من نجاحات في دوراتها السابقة.

وتأتي المبادرة بشراكة استراتيجية مع مؤسسة دبي للإعلام، وحول هذا الموضوع أكدت مريم الأفردي مديرة إدارة التسويق والاتصال المؤسسي في مؤسسة دبي للإعلام، أن قنوات المؤسسة التلفزيونية والإذاعية والصحفية، ستقدم كافة أشكال الدعم والشراكة الإعلامية لمبادرة "وصاحبهما" التي أطلقها سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس هيئة الثقافة والفنون في دبي العام 2008، والتي تحث على مرافقة الأبناء للوالدين أو أحدهما لأداء مناسك العمرة والحج، وتعد من المبادرات المجتمعية الهامة على صعيد دولة الإمارات العربية المتحدة.

مشيرة إلى أهمية هذه الشراكة، وتأكيداً على أهمية التعاون والتواصل الدائم بين مؤسسة دبي للإعلام مع مختلف الجهات.

وأعربت مريم الأفردي، عن أملها في أن تساهم هذه المبادرة الاجتماعية في زيادة التواصل والألفة، من خلال حرصها على أهمية تمسك الأبناء ببر الوالدين وتبيان أهمية الإحسان إليهما ورد الجميل لتضحياتهما الكبيرة في سبيل توفير الحياة الكريمة لأبنائهم، وذلك تأكيداً على الأفكار التي تتمحور حولها هذه المبادرة.

يذكر ان المبادرة ستقوم بإيفاد عدد من الأسر المواطنة لأداء مناسك العمرة في نهاية شهر ديسمبر الحالي، وتشمل هذا العام حملة توعوية حول الإحسان إلى الوالدين من خلال البرامج التلفزيونية وإعلانات إذاعية ومطبوعة، ولوحات على ممشى الخوانيج وممشى حديقة الصفا، بالإضافة إلى كتيبات توعوية حول بر الوالدين.

ويمكن للراغبين بمعرفة تفاصيل أكثر حول المبادرة زيارة صفحات المبادرة على كل من تويتر وانستغرام @wasahebhoma.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات