الإمارات تشارك باجتماع وكلاء بيئة التعاون الخليجي في البحرين

ترأست المهندسة عائشة العبدولي الوكيل المساعد لقطاع شؤون البيئة بوزارة البيئة والمياه وفد الدولة المشارك في الاجتماع 32 للوكلاء المسؤولين عن شؤون البيئة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والذي عقدت أعماله في مملكة البحرين، للوقوف على المواضيع والمشاريع والأنشطة البيئية المشتركة، إلى جانب الإنجازات البيئية العلمية والتقنية الخاصة بكل دولة، والمشاريع الإقليمية القادمة في ذات المجال.

وناقش الاجتماع عددا من الموضوعات، من أهمها التعاون مع المنظمات الإقليمية والدولية، ومنها برنامج الأمم المتحدة للبيئة والمنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية، ومتابعة قرارات الوزراء المسؤولين عن شؤون البيئة، ومتابعة توصيات الوكلاء المسؤولين عن شؤون البيئة، بالإضافة إلى التعاون المشترك بين دول مجلس التعاون مع الدول الأخرى في مجالات البيئة والطاقة المتجددة والموارد الطبيعية والتنمية المستدامة، وكذلك رفع توصيات مشاريع قرارات للاجتماع 17 للوزراء المسؤولين عن شؤون البيئة في دول مجلس التعاون المقرر عقده في 4 ديسمبر الجاري.

وعلى هامش الاجتماعات قدمت الوفود المشاركة في الاجتماع التهنئة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة بمناسبة اليوم الوطني الثاني والأربعين وفوزها بتنظيم معرض إكسبو 2020.وشارك في الاجتماع 32 للوكلاء المسؤولين عن شؤون البيئة ممثلو برنامج الأمم المتحدة للبيئة والمنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية وسكرتير اتفاقية الحياة الفطرية بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون.

وتناولت المداولات عددا من المواضيع الحيوية، تضمنت مشروع البوابة الإلكترونية البيئية المنجز من قبل الهيئة العامة للبيئة بدولة الكويت، وعرض للمشاريع القائمة بين دول المجلس وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة في غرب آسيا. إلى ذلك، تمت الموافقة على مشاريع المبادرة الخليجية الخضراء للبيئة والتنمية المستدامة.

كما تم التطرق إلى مقترح دولة الإمارات بشأن الاتفاقية الدولية لإدارة مياه التوازن، حيث تم رفع توصية لانضمام كافة دول مجلس التعاون إلى الاتفاقية نظراً لأهمية الاتفاقية، وخطورة تأثير مياه التوازن في مياه بحر الخليج العربي، ودورها في ظاهرة نفوق الأسماك وظاهرة المد الأحمر وتأثيراتها الاقتصادية في دول المجلس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات