«الجنسية والإقامة» تحتفل باليوم الوطني

شهد اللواء الركن خليفة حارب الخييلي، وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ، فعاليات الاحتفال باليوم الوطني الـ"42"؛ الذي نظمه قسم الإعلام والعلاقات العامة بمقر قطاع الوكيل المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ.

حضر الحفل العميد غريب الحوسني، مدير عام المنافذ والمطارات، والعميد سعيد راكان الراشدي مدير عام الجنسية، والعقيد سالم القطام الزعابي مدير عام الإقامة وشؤون الأجانب في أبوظبي، والمقدم محمد بن وديمة العامري مدير عام الموارد والخدمات المساندة بالإنابة، ومديرو الإدارات ورؤساء الأقسام، وعدد كبير من الضباط بقطاع الجنسية والإقامة والمنافذ.

بدأ الحفل بالسلام الوطني، تلاه عرض الفرقة الموسيقية، وعرض الشرطة النسائية والخيالة النسائية الذي أعدته لجنة حواء، وتضمن الحفل العديد من الفقرات التي عبرت عن مشاركة قطاع الجنسية والإقامة والمنافذ وتفاعله مع أبناء الوطن؛ ومشاركتهم الفرحة بهذه المناسبة العزيزة على قلوبهم جميعاً.

كما ألقى الشاعر محمد النوه المنهالي قصيدة شعرية تعبر عن هذه المناسبة.

وقام اللواء الخييلي بافتتاح معرض الصور الذي أقيم بهذه المناسبة بعنوان "زايد والإمارات" وشاهد والحضور فيلماً تسجيلياً يوضح التطور الذي شهدته الدولة. وفي ختام الحفل قام العميد غريب الحوسني، يرافقه العميد سعيد راكان الراشدي بتكريم الجهات المشاركة في الحفل والشركاء الاستراتيجيين لقطاع الجنسية والإقامة والمنافذ.

ومن جهة أخرى، احتفلت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في أبوظبي باليوم الوطني الـثاني والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة، واشتمل الحفل على عروض مسرحية وقصائد شعرية، إلى جانب الأهازيج والعروض التراثية والشعبية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات