مدير عام «مياه وكهرباء أبوظبي»: نعيش فرحة الاتحاد ونجدد الولاء والانتماء

قال عبدالله سيف النعيمي مدير عام هيئة مياه وكهرباء أبوظبي "أدويا": نحن نعيش فرحة الاتحاد، فرحة الولاء والانتماء، نجدِّد دوما العهدَ لقيادتنا الحكيمة ونهجها السامي في تنمية الوطن في شتّى المجالات، مؤكّدين توحُّدَنا في الولاء والانتماء، وتوحُّدَ البيت الإماراتي في الاجتهاد لرفعة الوطن. ونفخر في الهيئة وشركاتها أن نكون أحد أهمّ أركان هذا الاتحاد في دعم مسيرة التنمية الشاملة وخاصةً في توفير خدمات الماء والكهرباء لإمارة أبوظبي وسائر إمارات الدولة. ورفع النعيمي أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى القيادة الحكيمة، وإلى شعبِ الإمارات المعطاءِ وجميعِ المقيمين على أرضِها الطيِّبة، متمنياً أن يعيد الله هذه المناسبة الوطنية على دولتنا الفتية بوافر الخير والأمن والاستقرار.

وقال النعيمي في كلمة بمناسبة اليوم الوطني الثاني والأربعين: لا يفوتنا في هذه المناسبة العظيمة أن نستذكرَ المؤسِّسَ الباني المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي أرسى دعائمَ الاتحاد وبنى الوطنَ بجهدٍ وإخلاص، وأخلفَنَا اللهُ من بعدِهِ صاحبَ السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، فكان خيرَ خلفٍ لخيرِ سلف، واستمراراً لمسيرتهِ الوحدويةِ والتنموية.

وأكد النعيمي أن المبادرة الوطنية الرائدة (البيت متوحِّد) والتي أطلقها ديوان سمو ولي عهد أبوظبي كحلقة جديدةٍ من حلقات الوصل بين حكّام الدولة وأبناء شعبهم، تعد خطوة جديدة ضمن مسيرة طويلة من العمل والجهد الحثيث في إطار سعيهم إلى التفاعلِ الفوريّ مع احتياجات المواطنين وتلبية تطلعاتهم، لتمكينهم من العيش بكرامة وسلام في وطن آمن ومتطور ومنفتح على العالم الخارجي، وهي المسيرة التي انتهجها مؤسسو الدولة على مدار عقودٍ متواصلة من العطاء، مضيفاً أن الإمارات حققت العديدَ من الإنجازات، واستطاعت بموجبها أن تُسطِّرَ اسمها في قائمة الدول الأعلى تنمية في العالم، وذلك ضمن التصنيف السنوي الصادر عن «البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة» وفقاً لمؤشرات التنمية البشرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات