مواصلات الإمارات تقابل 950 مواطناً في يوم التوظيف

شهد يوم التوظيف المفتوح الذي عقدته مواصلات الإمارات إقبالاً لافتاً من المواطنين من ذوي الخبرة وحديثي التخرج الذين جاوز عددهم 950 مواطناً ومواطنة، حيث تم إجراء المقابلات الشخصية المبدئية معهم، وتلقي طلباتهم وسيرهم الذاتية، ومن ثم ترشيحهم للوظائف المستهدفة في المؤسسة.

وتوافد المتقدمون بطلباتهم للالتحاق بالمؤسسة في قاعة الراس، بفندق الإنتركونتننتال- دبي، وتنوعت الاختصاصات والمجالات الوظيفية التي ترشحوا لها إلى 15 نطاقاً مختلفاً شملت مجالات إدارة الأساطيل وأنظمة تعقب المركبات والأمن والسلامة والبيئة والصحة والجودة والتميز المؤسسي ونظم المعلومات والاتصال الحكومي وإدارة العمليات وخدمة العملاء والموارد البشرية والشؤون المالية والتدقيق الداخلي وإدارة المخاطر والهندسة الإنشائية، وإدارة المباني إضافة إلى وظائف الدعم الإداري لحملة الثانوية العامة والدبلوم.

وقد تفقد محمد عبد الله الجرمن مدير عام مواصلات الإمارات إجراءات سير العمل في قاعة الفعالية، مشيداً بارتفاع مستوى إقبال المواطنين والمواطنات من مختلف مناطق الدولة للالتحاق بالمؤسسة، وحسن سير مراحل يوم التوظيف.

وفي هذا الإطار، قالت حنان محمد صقر المدير التنفيذي لدائرة الخدمات المساندة إن تنظيم اليوم المفتوح هو جزء من مبادرة "فارس المواصلات" التي أطلقتها المؤسسة لتأهيل المواطن المحترف في إدارة الأساطيل، واستجابة لقرار مجلس الوزراء بجعل 2013م عاماً للتوطين.

وأوضحت حنان صقر أن استقبال المرشحين وتلقي طلباتهم وتوزيعهم وفق أرقام متسلسلة حسب اللجان المحددة لإجراء المقابلات الشخصية، تم تنفيذه بشكل سلس ومنظم، وهذا ما ساهم في استقبال هذا العدد الكبير من المواطنين. وأشارت إلى أن المقابلات المبدئية التي أجريت مع المترشحين للوقوف على المؤهلات الدراسية والجوانب الشخصية والخبرات الوظيفية التي يحملونها، يتلوها تقييم المترشحين، وترشيح من يقع عليهم الاختيار لإجراء المقابلات الرسمية خلال الفترة القليلة المقبلة، يليه تقديم عروض عمل لهم ومن ثم تعيينهم حسب الوظائف الشاغرة في إدارات وفروع ومحطات ومراكز أعمال المؤسسة في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات