تحت شعار »كن مشاركاً لا مشاهداً« وبمشاركة 800 من ذوي الاعاقة

مؤسسة زايد العليا تنظم مهرجان اليوم المفتوح في أبوظبي

نظمت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة ممثلة في مركز أبوظبي للرعاية والتأهيل التابع لها بفندق نادي ضباط القوات المسلحة في ابوظبي فعاليات مهرجان اليوم المفتوح التاسع تحت شعار " كن مشاركاً لا مشاهداً "، وذلك بمشاركة أكثر من 800 من ذوي الاعاقة يمثلون طلابا من مراكز الرعاية والتأهيل التابعة للمؤسسة وعددا من مراكز الرعاية والتأهيل الخاصة والمدارس الحكومية والخاصة، وذلك بهدف دمج الفئات الخاصة بالمجتمع .

وقال محمد محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الادارة الأمين العام للمؤسسة إن تنظيم مهرجان اليوم المفتوح للعام التاسع على التوالي يأتي لغرض إتاحة المجال أمام أبنائنا وإخواننا من ذوي الإعاقة للتواصل مع المجتمع والتعبير عن الطاقات المكنونة في داخلهم والتواصل كذلك مع إقرانهم من الأسوياء، وهو ضمن برامج التأهيل المنفذة على مستوى المؤسسة لتلك الفئات لعملية التمكين والاندماج في المجتمع، وشهد مشاركة إيجابية من المدارس والمؤسسات الحكومية والخاصة إضافة إلى الجامعات والمعاهد، فضلاً عن مشاركة بعض مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة على مستوى الدولة.

وسيلة اتصال

وأضاف إن مهرجان اليوم المفتوح هو وسيلة اتصال بين المجتمع وبين الأفراد من ذوي الاعاقة وأقرانهم والذي يمثل نموذجا رائعا لسياسة الدمج التي تعمل المؤسسة جاهدة لتحقيقها وضمن معاييرها الثابتة، حيث تقدم المؤسسة خدماتها بمعايير عالمية تنفيذا لتوجيهات القيادة الحكيمة والتي تسعى مؤسسة زايد العليا للرعاية الانسانية للرقي بها بما يواكب أفضل المعايير العالمية في هذا المجال. وأكد حرص مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية على تنمية وتطوير القدرات العلمية والعملية للفئات الخاصة التي ترعاها ملتزمة بالأمانة وتحمل المسؤولية في أداء واجباتها الوطنية من خدمات اجتماعيه وإنسانيه معتمدة على ثقة المجتمع بها كمؤسسة حكومية مستقلة .

شراكة مجتمعية

ومن جانبه أكد العقيد حسن العوضي مدير إدارة العلاقات العامة بوزارة الداخلية أن مشاركة الوزارة في المهرجان تأتي انطلاقا من توجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية لتقوية أواصر الشراكة المجتمعية مع كافة المؤسسات الانسانية ولاسيما المعنية منها برعاية فئات ذوي الاعاقة، مشيراً إلى أن سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية يولي تلك الفئات الاهتمام الكبير، كما أن وزارة الداخلية اطلقت العديد من المبادرات التي تخدم تلك الفئات.

 ومن جانبها توجهت مريم سيف القبيسي رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة بمؤسسة زايد العليا للرعاية الانسانية بخالص الشكر إلى كافة الجهات التي شاركت في فعاليات اليوم وإلى الشركات الراعية، والتي أسهمت جميعها في انجاح مهرجان اليوم المفتوح، كما وجهت التحية للقائمين على تنظيم اليوم لحرصهم على تنوعه واشتماله العديد من الفعاليات الأمر الذي يسهم في إدخال البهجة والسرور إلى تلك الفئات العزيزة على قلوبنا جميعاً

وقالت هيا عبد الله بني حماد مديرة مركز أبوظبي أنه تم أدارج المهرجان ضمن مبادرات مركز ابوظبي، وقالت إن الرسالة التي يؤديها المركز هي رعاية وتأهيل الطلاب من ذوي الاعاقة لكي يكونوا أفراداً فاعلين في المجتمع وذلك باستخدام أحدث البرامج التأهيلية التي تواكب آخر التطورات في هذا المجال.

شكر وإشادة

 

توجه راشد الهاجري مدير الاعلام والعلاقات العامة بالمؤسسة بالشكر إلى كافة الجهات والمؤسسات الحكومية التي تفاعلت مع الدعوة وشاركت في المهرجان، كذلك لأولياء الأمور للتواصل مع أبنائهم ومشاركتهم في هذا اليوم، وأشاد بالدور الكبير الذى تلعبه وسائل الإعلام بمختلف أنواعها في توعية وتثقيف الجمهور حول ذوي الاعاقة والتعبير من خلال المواد الإعلامية التي تنقل إبداعات ومواهب هذه الفئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات