966 مريضاً مسجلون بمركز الأمراض الجلدية

كشف الدكتور انور الحمادي استشاري ورئيس مركز الامراض الجلدية التابع لهيئة الصحة بدبي عن توصل علماء اميركيين الى الجين المسبب لمرض الصدفية وهو ما يعد بارقة امل في التوصل خلال الاعوام القليلة القادمة الى اكتشاف ادوية فعالة وناجعة لعلاج هذا المرض الذي حير الاطباء لفترة طويلة من الزمن . وحذر الدكتور الحمادي من الادعاءات التي يروج لها بعض المشعوذين عن خلطات ومستحضرات لعلاج الصدفية تباع بأسعار عالية جدا نظرا لأدراكهم لمدى حاجة هؤلاء المرضى لاي شيء يخلصهم من المرض مؤكدا ان جميع العلاجات المتاحة حاليا على المستوى العالمي متوفرة فى مركز الامراض الجلدية منها العلاجات الموضعية والضوئية (بالاشعة فوق البنفسجية ) والعلاج بالحبوب عن طريق الفم والحقن البيولوجية وفقا لما يقرره الطبيب وفقا لحالة وعمر المريض .

واشار الى ان الضغط النفسي وعدم الانسجام العاطفي والطلاق تساعد في ظهور المرض أشار أنور الحمادي، إلى أن مرض الصدفية يصيب الجلد والأظافر والشعر والمفاصل وأضاف «ما يقارب 30% من مرضى الصدفية يصابون بالتهابات في المفاصل، حيث لا يقتصر تأثير المرض على الجلد فقط لافتا الى تشخيص 166 حالة جديدة لمرضى صدفية العام الماضي بنسبة 1.3 % من اصل 966 حالة مسجلة في المركز 7.7 % من اصل 12466مريضا من مختلف الاعمار والجنسيات مسجلا في المركز .

وقال بان معدل الاصابة بمرض الصدفية في الدولة مساويا للنسب العالمية وهي 2-3 % نافيا ان يكون لجو وطقس الامارات اي علاقة بزيادة نسبة الاصابة بالصدفية ، لافتا الى انه في حال اصابة احد الوالدين ترتفع نسبه لدى الابناء الى24% وفي حال اصابة كلا الوالدين ترتفع الى 41 % وفي حال اصابة احد الاخوة تصل الى 6 % . وقال الدكتور الحمادي في ندوة تثقيفية بحضور الدكتورة علياء الملا اختصاصية الامراض الجلدية في مركز الامراض الجلدية والدكتور محمد رضا استشاري الامراض الجلدية في مركز ميدكلينيك دبي ان اعراض المرض تبدأ بالظهور لدى الكبار بين 20- 30 سنة وفي الاطفال دون سن العاشرة بنسبة 10-15 %.

واوضح الدكتور الحمادي بأن اعراض المرض الرئيسية ما زالت غير معروفة ولكن هناك عوامل مساعدة مثل الاستعداد الوراثي والجيني والضغط النفسي والالتهابات وبعض انواع الادوية ، لافتا الى ان توصل العلماء للجين المسبب للمرض ( البقع الصدفية ) سيمنح الاطباء والعلماء فرصة اكبر للتوصل الى علاج ناجع وفعال لهذا المرض الذي يعد من الامراض الجلدية المعقدة .

تحدث الدكتور اشرف رضا عن الاثار الاجتماعية والنفسية التي يتركها المرض غالبا لدى لمصابين مؤكدا ان الحالة النفسية للمريض تلعب دورا كبيرا في تهييج المرض كما ان الانسجام العاطفي وكثرة المشاكل الزوجية مثل الطلاق قد تؤدي الى ظهور وتفاقم المرض .

واشارت الدكتورة علياء الملا الى ان السمنة المفرطة لدى الاطفال تعتبر من اسباب الاصابة بالصدفية وفقا لما اثبتته الدراسات العالمية بنسبة حوالي 40 % كما ان الالتهابات البكتيرية المتكررة التي تصيب الحلق تعتبر من الاسباب الرئيسية .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات