شهد احتفالات اليوم الوطني الـ 40 في حديقة الخور

سعود المعلا: الاتحاد رسم للإمارات واقعاً مشرقاً يسوده الخير والأمان

أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين أن الإمارات تتقدم وفق رؤية استراتيجية شاملة عمادها الانطلاق نحو تحقيق المزيد من الانجازات للارتقاء بجوانب الحياة ومضاعفة مؤشرات التنمية في كافة المجالات تلبية للطموحات الوطنية وتعزيزا للوطن ومستقبل أجياله في تحقيق الانجازات والتميز ومواصلة التنمية في مختلف الميادين وذلك بفضل السياسة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله - وتضافر أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات ، لافتا سموه إلى أن الاتحاد رسم للإمارات واقعا مشرقا مغايرا يسوده الخير والأمان والرفاهية وأسس لمستقبل أكثر إشراقا .

جاء ذلك خلال حضور سموه مساء أمس احتفالات أم القيوين التي أقيمت في حديقة الخور في أم القيوين، بمناسبة اليوم الوطني الـ 40 على قيام الاتحاد، حيث شهد سموه عددا من العروض والفقرات التراثية والشعبية والأهازيج، بالإضافة إلى مسيرة للقوارب الخشبية مزينة بالأعلام والصور، وذلك بحضور سمو الشيخ راشد بن سعود المعلا ولي عهد أم القيوين و الشيخ حميد بن أحمد المعلا والشيخ أحمد بن سعود بن راشد المعلا والشيخ ماجد بن سعود بن راشد المعلا، والشيخ محمد بن راشد المعلا، وناصر سعيد التلاي مدير الديوان الأميري بأم القيوين وسلطان الخرجي مدير الديوان الأميري، وعدد من الشيوخ ومديري الدوائر الحكومية والمحلية بالإمارة، وجمع غفير من المواطنين والمقيمين.

الانجازات

وأضاف سموه أن الانجازات التي تحققت في ظل الاتحاد تعد نبراساً يضئ الطريق وأنموذجا يحتذى في الوحدة، حيث أثبتت دولة الإمارات للعالم أجمع حكمة وإرادة واهتمام القيادة الرشيدة للدولة في تسخير كافة الإمكانات لازدهارها والنهوض بها حتى تكون في مصاف الدول المتقدمة وذلك بفضل الله تعالى وإصرار حكومة وشعب الإمارات على مواكبة التطور والتقدم لتمشي جنباً إلى جنب وتساير شعوب العالم المتقدمة نحو التميز مع المحافظة على العادات والتقاليد الأصيلة وكذلك الموروث الأصيل للدولة والحفاظ على الهوية الوطنية وتعزيزها .

ولفت صاحب السمو حاكم ام القيوين الى أنه بفضل الاتحاد تحقق للوطن الكثير من الانجازات ما لا تعد وتحصى ، ويستحق أن تسطر بحروف من ذهب في سجل التاريخ ، فمن بناء الإنسان إلى بناء حضارة حديثة تستمد جذورها من إرثنا الحضاري المجيد ، حيث تسارعت وتيرة النهضة لتسابق الزمن وتحقق الهدف المنشود ، وارتسمت معالم حضارية على أرض الوطن يندر وجودها في مكان آخر .

و قام صاحب السمو حاكم أم القيوين وسمو ولي عهده بجولة تفقدية للجهات المشاركة في الاحتفال بحديقة الخور، والتي اشتملت على القرية التراثية ومعرض الصور، بالإضافة إلى إعداد المأكولات الشعبية، والحرف اليدوية، ومعروضات الأسر المنتجة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات