محمد بن خليفة: فرحة الاتحاد يوم فريد في تاريخنا المعاصر

وجه سمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذي كلمة بمناسبة اليوم الوطني الأربعين فيما يلي نصها:

تغمر دولتنا الفتية في هذه الأيام فرحة عارمة يعيشها شعبنا الكريم في كافة أنحاء الوطن بمناسبة اليوم الوطني الأربعين وهي مناسبة عزيزة على قلوبنا جميعاً نعتز بها كثيراً ونعتبرها يوماً فريداً في تاريخنا المعاصر سيظل محفوراً في ذاكرة الزمن لأجيال وأجيال قادمة.

ونحن إذ نحتفل بهذه المناسبة الغالية التي أصبحت تجربة متفردة لا مثيل لها في العالم، نضع في مخيلتنا صورة الوالد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان التي لا تبارح أذهاننا والذي قاد السفينة إلى بر الأمان حيث استطاع أن يوحد كلمة قادتنا حكام الإمارات تحت راية الاتحاد ليصبح ذلك اليوم الأغر بداية الانطلاقة لبناء دولة الرقي والحضارة والتقدم والعيش الكريم واللحاق بركب الدول التي تتربع على القمة في كافة المجالات الحياتية.

لقد عمل الوالد المؤسس، طيب الله ثراه، بكل جدٍ وإخلاص وحكمة من أجل النهوض بإماراتنا الحبيبة ووضعها في مصاف الدول الكبرى وبناء الإنسان الذي هو أساس العملية التطويرية ومحور إستراتيجية المستقبل وتوفير العيش الكريم له ولكل المقيمين على هذه الأرض الطيبة.

وأنتهز هذه الفرصة لأتقدم إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأصحاب السمو حكام الإمارات وشيوخنا الكرام وشعبنا الكريم وإلى كل المقيمين بالدولة بالتهنئة القلبية الصادقة متمنياً من الله العظيم أن يديم علينا نعمته مع تمنياتي لهذا الوطن المعطاء بمزيد من التقدم والرفاهية والرخاء.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات