أهالي الفجيرة:

قرارات رئيس الدولة إحدى مكارمه التي لا تنتهي

عبر المواطنون في الفجيرة عن فرحتهم الغامرة بالمراسيم التي أصدرها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، والتي جاءت ملامسة لهموم وتطلعات المواطنين، وهي إحدى مكارم رئيس الدولة التي لا تنتهي.

وأكد جمعة خلفان الكندي مدير المنطقة التعليمية، أن قرار الزيادة لصاحب السمو رئيس الدولة يعد من إحدى المكارم التي لا تنتهي من سموه، وتأتي في إطار حرصه الدائم على توفير الحياة الكريمة لأبناء شعبه، معتبرا أن جهود سموه المستمرة للتخفيف عن أبنائه لا يمكن أن يقابلها الأبناء إلا بالشكر والعرفان والتقدير الدائم لسموه. مشيرا إلى أن قرار صاحب السمو رئيس الدولة سيساهم بشكل فعال في التخفيف عن المواطنين، خاصة المحتاجين وأصحاب الحالات الخاصة منهم خصوصاً أنها تشمل فئات الإعانات الاجتماعية، وهو ما يعكس مدى حرص سموه على رفع معاناة المحتاجين وتوفير الحياة الكريمة لأبناء الشعب.

 

شكر وعرفان

وقال مشعل الخديم رئيس قسم الإدارة التربوية والتعليمية بمنطقة الفجيرة التعليمية، بأن سطور الشكر والعرفان تكون في غاية الصعوبة عند الصياغة ونطقها، ربما لأنها تشعرنا دوماً، بقصورها وعدم إيفائها حق من نهديه هذه الكلمات والأسطر، واليوم تقف أمامنا الصعوبة ذاتها ونحن نحاول صياغة كلمات شكر إلى منبع العطاء بالخير ليروي من يعيش على ارض هذه الدولة وخارجها.

 

فرحة وطنية

وتوجه سعيد راشد الخطيبي نائب مدير المنطقة التعليمية للشؤون التربوية في منطقة الفجيرة، بجزيل الشكر إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله ، على مكرمته برفع رواتب التربويين بنسبة 100% على الراتب الأساسي بدءاً من شهر يناير المقبل، معتبرا المكرمة فرحة وطنية تناسبت مع ذكرى الاتحاد واحتفالات الشعب بها.

وأكد حسن الصرد المراشدة رئيس قسم التدريب والتطوير بأن من يقرأ اليوم في فكر القيادة السياسية في دولة الإمارات العربية المتحدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، يدرك ذلك النسيج والترابط الأسطوري ما بين القيادة والشعب وما بين تطلعات الشعب للتعاون والتفاهم كنسيج واحد قوي مترابط .

وقال سلطان مليح رئيس المركز الثقافي فرع الفجيرة : "استقبلنا قرار صاحب السمو رئيس الدولة بالفرحة والاستبشار، فإنه ليس بغريب على سموه، لأنه صاحب المكارم وقرار منح كافة المواطنين في القطاع الحكومي زيادة في الرواتب إنما تدل على انحيازه الدائم لكل ما فيه مصلحة المواطن وما يوفر لهم سبل العيش الكريم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات