«مسبار الأمل» يتصدر اهتمام الإعلام العالمي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تواصل تفاعل الإعلام العالمي مع إطلاق الإمارات مسبار الأمل إلى الكوكب الأحمر، وقالت وكالة بلومبيرغ الأمريكية، إن المسبار الإماراتي يطلق مهمة ثلاثية على المريخ مع الاقتراب من الكوكب وأرفقت الخبر بصورة للمركبة الفضائية من مركز محمد بن راشد للفضاء، أما محطة «سي بي إس» الإخبارية الأمريكية فنشرت فيديو لحظات الإطلاق تحت عنوان: «بعثة الأمل الإماراتية تنطلق إلى المريخ في أولى المهام الثلاث المزمعة هذا الصيف»، وعرضت مقابلة مع معالي سارة بنت يوسف الأميري، وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة، رئيسة وكالة الإمارات للفضاء.

وعنونت صحيفة «التلغراف البريطانية» مقال مراسلها للشرق الأوسط جيمس روثويل بـ«الإمارات تطلق بنجاح مسبارها إلى المريخ معلنةً انضمام العالم العربي إلى الصين وأمريكا في مجال السباق الفضائي» وأرفقت العنوان المعبّر بآخر فرعي يقول: «دموع وتشويق في محطة الفضاء بدبي مع انطلاق مسبار الأمل إلى المريخ».

«دون» الصحيفة الباكستانية العريقة نشرت الخبر مستهلاً بصورة توضح مهمة مسبار الأمل، وكتبت: «انطلاق المهمة الفضائية العربية الأولى إلى المريخ»، أما صحيفة وموقع «آسيا تايمز» الصينيان فنشرا بقلم أليسون تاميزيان ميوز مقالاً يحمل عنوان: «أبوظبي تسعى لتسريع وتيرة برنامجها الفضائي مع شركاء مخضرمين وطموحات لمعانقة الفضاء»، واستهلته بجملة افتتاحية تقول إن دولة الإمارات العربية المتحدة صنعت التاريخ يوم الاثنين بإطلاقها كأول دولة عربية مسبار أمل لاستكشاف المريخ، وأبرزت على نحو مماثل مجلة «إنديا توداي» الهندية الإخبارية مقالاً مطولاً بعنوان: «القنصلية الهندية تتوجه بالتهنئة إلى الإمارات لإطلاقها أول مركبة فضائية عربياً إلى المريخ».

نجاح وريادة

ونشر موقع «أفياشن أناليسيس» الأمريكي المتخصص مقالاً مرفقاً بصورة حافلة بالدلالات لشاب إماراتي يتطلع نحو المركبة الفضائية الإنجاز وكتبت: «الإمارات تطلق بنجاح مسبار الأمل إلى المريخ في سابقة تاريخية للعرب»، كما نشرت شبكة «نيوزي» الإخبارية الأمريكية فيديو الإطلاق من اليابان تحت عنوان: «الإمارات تطلق أول مركبة فضائية للمريخ»، أما موقع «نايتشر ريسيرش» الألماني فعنون مقاله: «مسبار استكشاف المريخ العربي الأول من نوعه يخترق السماوات»، وكتب إن الاحتفالات ترافقت مع مشاعر الارتياح مع انطلاق المسبار البالغة تكلفته 200 مليون دولار رحلة تستمر سبعة أشهر للوصول إلى الكوكب الأحمر، أما موقع «ماشابل» الهندي فقد سلّط الضوء على الحدث بعنوان: «مهمة الإمارات الفضائية الأولى إلى المريخ تنطلق بنجاح عبر مسبار الأمل»

وصينياً عنون موقع وكالة شينجوا الإخبارية مقالاً علمياً يستعرض «ورقة معلومات أساسية: أشياء توجب معرفتها عن المسبار الإماراتي الأول إلى المريخ»، و«الدولة النفطية الغنية تصبح رسمياً قوةً فضائية»، وكتب فيرمين كووب من موقع «زد. إم. إي ساينس» الروماني المتخصص تحت عنوان عريض يقول: «الإمارات تنجح في إطلاق أولى مهماتها إلى المريخ»، ونشر موقع مجلة «إنفيرس» الأمريكي الإلكتروني المتخصص بالتكنولوجيا والعلوم والثقافة مقالاً مطولاً حافلاً بالصور وتغريدات لـ«ناسا» تحت عنوان: «مدينة المريخ: الإمارات تطلق مسباراً قد يساعد في مجال بناء مستعمرات البشرية مستقبلاً»، وأردفه بعنوان فرعي: «الإمارات أطلقت بنجاح أول مسبار إلى المريخ مهمته دراسة الغلاف الجوي للكوكب».

وقال مقال «جامعة أريزونا الشمالية» المتخصص بالأبحاث: «تعاون عالم كواكب من جامعة أريزونا الشمالية في المهمة الافتتاحية إلى المريخ التي يطلقها العالم العربي»، أما مدونة «بي جي آر» الإلكترونية الأولى أمريكياً المتخصصة بأخبار التكنولوجيا فعنونت: «مهمة أخرى انطلقت إلى المريخ لكنها ليست (ناسا)»، وكتب موقع «دي بي إيه إنترناشونال» الألماني مقالاً بعنوان: «قادة الإمارات يعربون عن فخرهم وسعادتهم لإطلاق مسبار إلى المريخ».

مهمة تاريخية

وأضاء موقع «ذا فوكاس» البريطاني عبر فيديو ومقال بعنوان: «الإمارات تطلق أول مهمة عربية إلى المريخ»، ونشر موقع «ذا إنجينير» اللندني المتخصص مقالاً مع صورة من اليابان وعنون: «مسبار الإمارات ينطلق في مهمة تاريخية إلى المريخ»، وجاء في موقع الأخبار والآراء الأمريكي «ذا ديلي بيست»: «الإمارات تطلق مهمة إلى المريخ توازياً مع مساعي الانتقال من حقبة النفط»، وكتب الصحفي علي عبيد الظاهري ضمن مقال رأي نشره «موقع تشاينا ديلي» الصيني مقالاً بعنوان: «أصبح للإمارات والصين (أمل) بين النجوم».

وختاماً على صعيد الصحافة الفرنسية، كتب الصحفي جان بابتيست فرنسوا عبر موقع «لا كروا» الفرنسي مقالاً بعنوان: «مسبار الأمل العربي الأول في طريقه إلى المريخ»، أما غاييل لامبارت فأشار في مقدمة استعراضه في «لو باريزيين» إلى أن الدولة الخليجية عرفت كيف تحجز مكاناً لها بين الكبار وأطلقت مهمتها الأولى للفضاء، وعنون موقع «فرانس كولتور»: «الإمارات على الطريق إلى المريخ بواسطة مسبار الأمل»، حيث أشار الصحفيان الكاتبان في المقدمة كذلك إلى أن الإمارات تعتمد المهمة كوسيلة تؤكد قوة الدولة الاقتصادية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات