تضاف إلى أسطول ليموزين «تاكسي دبي»

«طرق دبي» تشتري 200 مركبة كهربائية هجينة ذاتية القيادة

وقعت هيئة الطرق والمواصلات، أمس، اتفاقية مع شركة تيسلا الرائدة عالمياً في صناعة السيارات الكهربائية ذاتية القيادة، تشتري بموجبها الهيئة 200 مركبة كهربائية هجينة مزودة بأجزاء عديدة من تقنيات القيادة الذاتية، تضاف إلى أسطول مركبات الليموزين لمؤسسة تاكسي دبي.

ووقع الاتفاقية، على هامش أعمال القمة العالمية للحكومات 2017، عن هيئة الطرق والمواصلات مطر الطاير المدير العام رئيس مجلس المديرين في الهيئة، وعن شركة تيسلا إيلون ماسك المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة، بحضور عدد من المسؤولين من الجانبين.

تنفيذ

وقال الطاير: إن هذه الاتفاقية تأتي تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتحويل دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً، ومبادرة «الاقتصاد الأخضر للتنمية المستدامة»، وكذلك تنفيذاً لاستراتيجية دبي للتنقل الذكي ذاتي القيادة، التي تهدف إلى تحويل 25 % من إجمالي الرحلات إلى رحلات ذاتية القيادة بحلول عام 2030، كما تأتي أيضاً في إطار جهود هيئة الطرق والمواصلات، لتوفير مواصلات ذاتية القيادة، من خلال إجراء الاختبارات التقنية الخاصة بوسائل النقل ذاتية القيادة.

ورحب الطاير بتأسيس شركة تيسلا مقراً لها في إمارة دبي، لتوزيع وصيانة المركبات، مشيراً إلى اختيار شركة تيسلا باعتبارها واحدة من الشركات الرائدة في صناعة السيارات الكهربائية، حيث عملت الشركة على التطوير والإبداع في مجال تكنولوجيا القيادة الذاتية، وتخزين الطاقة.

وتعد «تيسلا» المنتج الوحيد للمركبات الكهربائية الفاخرة ذاتية القيادة، كما استحوذت في إطار جهودها لاستغلال مصادر الطاقة البديلة، على شركة سولار سيتي «SolarCity».

من جانبها قالت «تيسلا»: إن المركبات التي تعاقدت هيئة الطرق والمواصلات لشرائها هي من طراز S من مركبات الصالون، وطراز X من المركبات الأكبر «SUVs» من ماركة تيسلا لهذا البرنامج، موضحة أن الطراز الأول حصل على أكبر معدل ممكن في مقاييس السلامة عند الإطلاق، ويمتاز بتغطيته لأطول مسافة من بين المركبات الكهربائية، فيما ينفرد الطراز الثاني، إلى جانب الأداء والتسهيلات بميزة فريدة، تتضمن أبوابا مثل جناح الصقر، وزجاجا أماميا بانورامي الشكل، و7 مقاعد توفر مستويات لا تضاهى من الراحة، والقدرة على المناورة.

طباعة Email