وزير إكوادوري: نموذج روحي ودولة مسموعة عالمياً

فريدي إهلرز

قال فريدي إهلرز وزير الحياة الجديدة في جمهورية الإكوادور لـ«البيان»: إن دولة الإمارات أصبحت اليوم نموذجا للتقدم الروحي الذي يعتبر أساس السعادة، وخطت خطوات كبيرة في تحقيق السعادة، لافتا إلى أن تجربة الإمارات في السعادة مذهلة، واستطاعت الدولة تسخير التقدم المادي في الاهتمام بالعنصر البشري.

وأضافت أن الإمارات تكتسب أهمية كبيرة كونها دولة مسموعة عالمياً نظراً للجهود التي تبذلها في مختلف المجالات وبخاصة الجهود الإنسانية.

تناغم

وأوضح فريدي إهلرز أن أهم عوامل تحقيق السعادة أن يكون الإنسان متناغما مع بيئته ومجتمعه وذاته، وإذا تحققت هذه العناصر الثلاثة يصبح الفرد والمجتمع سعيدين على حد سواء، مشيرا إلى أن تقبل وتفاهم الإنسان مع أسرته ومدينته ومجتمعه ومع نفسه يجعله سعيدا.

تطلعات

وأشار إلى أن تحقيق رغبات وتطلعات الناس ركيزة أساسية في عمل الحكومات لإسعاد الجمهور وبالتالي فإن استهداف تحقيق السعادة يتطلب رفع سقف التطلعات إلى أعلى المستويات، ويستوجب ذلك تطوير الخدمات الحكومية والبرامج المقدمة لتحويل مفهوم السعادة إلى تطبيق وممارسة فعلية في جميع المجالات حتى يتم تسطيع الحكومات إسعاد شعوبها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات