نورة الكعبي: ترجمة لأسمى معاني الشعور الوطني

قالت معالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة والشباب «يمثّل يوم العلم مناسبة وطنية تترجم أسمى معاني الشعور الوطني وترسّخ أصدق مظاهر الانتماء للبلاد والتلاحم مع القيادة، ارتبطت رمزية العلم في وجدان أبناء الإمارات باتحادنا ومنظومة قيمنا وطموحنا وإرادتنا مجتمعين ومتكاملين على صنع مستقبل أفضل لأجيالنا، واليوم، ونحن في عام الاستعداد للخمسين، تحت ظل العلم ويومـه نصمم المستقبل، نخطط له بكل ثقة لخمسين عاماً أخرى ترسخ هوية وتنافسية دولتنا عالمياً».

وأضافت معاليها: «إن رفع العلم بشكل متزامن وفي توقيت واحد يأتي تجسيداً لروح هذه البلاد واتحادها، بكل امتنان نستذكر المغفور له بإذن الله الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وإخوانه الآباء المؤسسين واجتماعهم واجتماع إرادتهم تحت ظل علم الاتحاد، ونحن، وبكل وفاء لتلك الإرادة نقدم أغلى ما لدينا لنحافظ على القيم التي يمثلها رفع الراية ورفعة البلاد، وبذل كل تضحية يستلزمها صون المكتسبات التي حققتها دولتنا منذ لحظة رفع العلم للمرة الأولى وإلى يومنا هذا».

وختمت نورة الكعبي حديثها بالقول: «إن تزامن احتفالية يوم العلم مع تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم في الدولة، والإمارات وشعبها بكل هذا الالتحام مع قيادتها وبكل الالتزام بروح البلاد ورسالتها، يؤكد لنا اليقين بقدرنا في أن نواصـل ومقدرتنا على أن نستمر، لتبقى راية الاتحاد في عـلوّهـا كما البلاد في عليـائها.. سماء تعانق سماءً».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات