سلوى الزحمي.. ريادة في برمجيات التعليم والاتصالات

استطاعت سلوى الزحمي الحاصلة على ماجستير في هندسة البرمجيات من جامعة خليفة بدرجة امتياز أن تضع بصمة ابتكار تسجل للمرأة الإماراتية، حيث صممت مجموعة من البرمجيات المتخصصة في التعليم والاتصالات، ومن بينها برمجيات ذكية خاصة بتحليل البيانات الضخمة. ولدت سلوى محمد راشد الزحمي في الفجيرة ونالت درجة البكالوريوس في هندسة الشبكات والبرمجة من جامعة الإمارات عام 2007، وتترأس مجموعة أبحاث البرمجيات من مركز الإمارات للابتكار في الاتصالات والتكنولوجيا بجامعة خليفة، كما أنها حاصلة على جائزة الابتكار الدولية للبرمجيات. وتعمل سلوى على توثيق براءة اختراع لمشروعها البحثي، في مجال تدقيق خلو البرمجيات من العيوب وتحديثها بصورة مبتكرة باستخدام الذكاء الاصطناعي.

وقالت الزحمي لـ«البيان» على هامش فعاليات اليوم الثاني من ملتقى المواد الدراسية الذي تنظمه وزارة التربية والتعليم، إن أهم المشاريع البحثية التي تعمل عليها هو SPL وهو مشروع متكامل لتسريع وتقليل تكاليف تحديث البرامج التي تعمل على الحواسيب التقليدية لتتناسب مع محركات السحابة الرقمية (cloud) بنسبة تصل إلى 30% باستخدام الذكاء الاصطناعي، ويقوم بإعطاء إحصائيات عن كفاءة البرنامج المراد تعديله ليعمل على السحابة الإلكترونية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات