باحثون في جامعتي الإمارات وواشنطن: فيروس يتسبب في 250 ألف حالة سرطان

أكد باحثون من جامعة الإمارات، وجامعة واشنطن، في دراسة علمية جديدة، نُشرت هذا الأسبوع في المجلة الطبية البريطانية BMJ Open، إلى أن أكثر من 250 ألف حالة سرطان يسببها فيروس شائع، يسمى باسم فيروس ابشتاين بار (EBV)، حيث يعتبر السرطان من أحد أهم الأسباب الرئيسة للوفاة في جميع أنحاء العالم.

وتظهر أحدث التقديرات، أنه في عام 2017، كان هناك ما يقرب من 17 مليون حالة سرطان جديدة، تسببت في وفاة أكثر من 9 ملايين شخص في جميع أنحاء العالم، ويعد السرطان مرضاً معقداً يرتبط بعدة عوامل.

وأشار الدكتور غلفاراز خان، أستاذ علم الأمراض الفيروسية في كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات، والذي يدرس هذا الفيروس والأمراض المرتبطة به منذ أكثر من عقدين، أن أكثر من 90 ٪ من الناس في جميع أنحاء العالم، مصابون بفيروس EBV، ولحسن الحظ، فإن الأغلبية العظمى لا تصاب بأي مرض نتيجة هذا الفيروس، ويمكن أن يتسبب هذا الفيروس الشائع في أمراض متعددة، كالسرطان وأمراض المناعة الذاتية في نسبة قليلة من الناس.

دراسة

وفي هذه الدراسة الأخيرة، تعاون دكتور خان، مع الدكتور لؤي أحمد من معهد الصحة العامة بجامعة الإمارات العربية المتحدة، والدكتورة كريستينا فيتزموريس، والدكتور محسن ناغافي من معهد القياسات والتقييم الصحي بجامعة واشنطن، الذي يقوم بتقدير العبء العالمي للسرطانات المرتبطة بـ EBV.

وأشار دكتور خان، إلى أن هناك أكثر من ربع مليون حالة سرطان ناجمة عن هذا الفيروس، ومن المحتمل أن يكون هذا الرقم في الواقع أعلى من ذلك بكثير، إذ إن فيروس EBV، يتسبب بعدة أورام خبيثة أخرى، لم يتم شملها في هذه الدراسة، ويمكننا الحد من هذه السرطانات عن طريق التطعيم، لكن للأسف، ليس لدينا لقاح ضد فيروس EBV حالياً.

وأكدت الدكتورة كريستينا فيتزموريس، أن هذه الدراسة هي الأولى من نوعها لتقدير معدل الإصابة بالأورام الخبيثة المنسوبة إلى EBV، والوفيات حسب العمر والجنس والمنطقة الجغرافية، والمؤشر الديموغرافي الاجتماعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات