«حماية الدولي» يطلق دورات تدريبية وتوعية

نفذ مركز «حماية الدولي» التابع للإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي وبالتعاون مع الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، دورات تدريبية وتوعية خلال الأسبوع الأول من برنامج «صيفنا أحلى» مع الشرطة المجتمعية 2020، والذي يُقدم لطلبة المدارس باللغتين العربية والإنجليزية عبر أحد برامج التواصل المرئي الافتراضي.

تحصين الطلاب

وذكر العقيد الدكتور عبد الرحمن شرف المعمري مدير مركز حماية الدولي بالإنابة، أن المركز دأب على تنفيذ البرامج المتنوعة للطلاب مع مختلف الشركاء وبمختلف أعمار وجنسيات الطلاب لشغل وقت فراغهم وسد كل ما من شأنه أن يهدم حاضرهم ومستقبلهم، مشيراً إلى أن البرنامج يتضمن العديد من الأفكار ذات المحتوى المتميز.

حيث يبدأ البرنامج الساعة 10 صباحاً بتمارين رياضية عبر أحد مدربي شرطة دبي المتخصصين، عقب ذلك تتنوع المحاضرات الأمنية والوقائية والاحترازية كمحاضرة عن التحرش وأخرى عن التنمر، وتم إدراج التغذية السليمة كمحاضرة مهمة لحياة الطالب الصحية، ومحاضرة عن الألعاب الإلكترونية، ودورة عن البرمجة وغيره.

وأشار مدير مركز حماية الدولي بالإنابة إلى أن شرطة دبي تحرص دائماً على توفير المناخ الإيجابي لأبنائنا الطلاب، وذلك من خلال توفير البرامج المتنوعة والمفيدة التي تغذي إدراكهم وميولهم الحسية كالتوعية من الجرائم الإلكترونية، ولغة الابتزاز والاحتيال، بالإضافة للعديد من البرامج والفعاليات المتنوعة التي تشد الطالب وتملأ وقت فراغه بأهداف ومعلومات سيتعلمها لأول مرة.

استثمار

وشدد المعمري على ضرورة استثمار فترة الإجازة بشكل جيد وببرامج مفيدة، تبعث الطمأنينة في نفوس الأسر وأولياء الأمور، ذلك أن تفعيل برامج الرعاية الطلابية يأتي للحد من الظواهر السلبية التي تبرز في فترة الصيف، بالإضافة إلى أن درء الخطر عن الشباب يقع في سلم أولويات الأجهزة الأمنية والمؤسسات التعليمية، حيث تؤكد المؤشرات أن العطلة الصيفية هي أكثر الفترات التي يتعرض فيها الطلاب للانحراف نتيجة الفراغ الذي يعيشونه، كما وتشير الدراسات إلى أن وقت الفراغ يعد عاملاً رئيسياً لانحراف الشاب وانجرافه للإدمان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات