جامعة أبوظبي تقدم منحاً دراسية للطلبة المتفوقين في مدينة العين

 أعلنت جامعة أبوظبي عن تقديم منح دراسية للطلبة المتفوقين الراغبين بالالتحاق بأي من برامجها الأكاديمية في الحرم الجامعي الجديد في مدينة العين والذي تستعد الجامعة لافتتاحه وانطلاق الدراسة فيه اعتباراً من سبتمبر المقبل، وذلك في بادرة تهدف إلى استقطاب الطلبة المتميزين للحصول على درجة أكاديمية من بين مجموعة من البرامج الأكاديمية الرائدة التي تقدمها الجامعة.

 

وأوضح بسام مره مدير إدارة استقطاب الطلبة: تشمل المنح الدراسية الطلبة الراغبين في الالتحاق بأي من كليات جامعة أبوظبي الخمس والحاصلين على مجموع في الثانوية العامة يؤهلهم للاستفادة من المنح الدراسية، حيث سيحظى الطلبة الحاصلون على معدل 95% فما فوق بمنحة قدرها 50% من الرسوم الدراسية، فيما سيحظى الحاصلون على معدل ما بين 90% و94.9% على منحة بنسبة 30%، أما الطلبة الحاصلون على مجموع من 80% وحتى 89.9% على منحة بمقدار 20%.

وأكد سالم مبارك الظاهري المدير التنفيذي للعلاقات المجتمعية بجامعة أبوظبي أن هذه المنح الدراسية الجامعة تترجم استراتيجية الجامعة انطلاقاً من مسؤوليتها المجتمعية وإيمانها بدورها في تعزيز الإبداع والابتكار في الدولة من خلال مواصلة دعم الطلبة من ذوي الموارد المالية المحدودة والمتفوقين والمبدعين أكاديمياً وعلمياً وإتاحة الفرصة أمامهم للاستفادة من مختلف البرامج التي توفرها الجامعة، مؤكداً أن جامعة أبوظبي تسير على نهج راسخ في إثراء المنظومة التعليمية ونقل المعرفة ونشر العلوم في الإمارات والمنطقة، حيث تعمل على استقطاب الطلبة المتفوقين وتقديم تجربة أكاديمية متميزة وحاصلة على اعتمادات عالمية مرموقة. يسهم ذلك في رفد سوق العمل بقادة للمستقبل قادرين على مواكبة متطلباته وتلبيتها عبر نخبة من المهارات المهنية والشخصية التي تحرص الجامعة على صقلها خلال مسيرتهم الأكاديمية.

وأضاف الظاهري: في إطار حرصنا على تقديم تجربة تعليمية شاملة ومتميزة للطلبة في مدينة العين، أنشأنا حرماً جامعياً جديداً يرفع القدرة الاستيعابية ويلبي كافة الاحتياجات الطلابية عبر تهيئة بيئة أكاديمية شاملة تستند إلى أحدث الأدوات والوسائل التعليمية المتاحة على مستوى العالم.

ويستوعب الحرم الجامعي الجديد، والذي استوحى تصميمه من شجرة الغاف، 2500 طالب وطالبة في مرحلته الأولى و5000 طالب وطالبة بعد اكتمال المرحلة الثانية، وتبلغ مساحة البناء 28 ألف متر مربع للمرحلة الأولى وبمساحة إجمالية تبلغ 54 ألف متر مربع أي ما يعادل مساحة قرابة 8 ملاعب كرة قدم، ويضم أكثر من 70 قاعة دراسية ومختبراً تعتمد وسائل تعليمية حديثة وتوفر مساحات مفتوحة وتشجع على التعاون والتشارك بين الطلبة، إضافة إلى 137 مكتباً للهيئات التدريسية والإدارية. كما يضم الحرم الجامعي الجديد مرافق خدمية متنوعة وشاملة مثل صالة رياضية، الأيروبكس، قاعة ألعاب وكافيه، ردهة المطاعم، قاعة النادي، قاعة الاجتماعات، ملعب داخلي، عيادة طبية، بالإضافة إلى مكتبة بها منطقة مخصصة للقراءة ومنطقة كتب وقاعات مناقشة ومجلس للطلبة، لتوفير مرافق وتجهيزات علمية وفق أفضل المعايير العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات