جامعة الإمارات ضمن أفضل الجامعات البحثية عالمياً والرابعة عربياً

حصلت جامعة الإمارات على أعلى نسبة في نشر الأبحاث العلمية المقدمة، كرابع مؤسسة في جامعات العالم العربي، حيث تم إدراج جامعة الإمارات لأول مرة في تصنيف جامعة "ليدن" Leiden ضمن أفضل الجامعات في العالم باستخدام مجموعة متنوعة من المؤشرات في تصنيف الجامعات وقد أظهرت نتائج التصنيف أن جامعة الإمارات تُعد من أفضل مؤسسات الدولة في التعليم الجامعي والعالي والبحث العلمي، من حيث استخدام معايير جديدة في التصنيف، والتي ارتكزت على الأوراق والأبحاث العلمية، وبالتالي إنتاج تصنيفات ومعايير مختلفة ومتعددة. ورابع مؤسسة في جامعات العالم العربي تحصل على أعلى نسبة في نشر نسبة الأوراق والأبحاث العلمية المقدمة من فئة الإناث.

وأكدت إدارة الجامعة لشؤون البحث العلمي، أن التصنيف اظهر بأن جامعة الإمارات هي أعلى مؤسسة في الدولة من حيث نسبة الأوراق البحثية العلمية التعاونية بنسبة (81٪) ، ونسبة الأوراق العلمية المنشورة في مجلات محكمة مفتوحة المصدر بنسبة (44٪)، و يتضمن "تصنيف ليدن Leiden " أيضًا قائمة بالباحثين والمؤلفين حسب الجنس من فئة النساء ، حيث تعد جامعة الإمارات العربية المتحدة هي رابع مؤسسة في جامعات العالم العربي قد حصلت على أعلى نسبة في نشر نسبة الأوراق والأبحاث العلمية المقدمة من هذه الفئة .

ويقدم تصنيف لايدن رؤى مهمة حول الأداء العلمي لأكثر عن 1000 جامعة رئيسة في جميع أنحاء العالم، باستخدام المؤشرات الببليومترية المتقدمة. أنتجها مركز الدراسات العلمية والتقنية (CWTS) في جامعة ليدن، وتثري CWTS بيانات الويب للعلوم بعدد من الطرق مثل إجراء مطابقة الاقتباس الخاصة بها ولعدد من المعايير منها مؤشرات "التعاون الصناعي" و"الترميز الجغرافي" للعناوين المدرجة في المنشورات، ويتم احتساب تصنيف Leiden من مجموعة فرعية من شبكات "الويب للعلوم"، والتي تنتج عنها تحليل "Carafate Analytics"، التي تمثل المجلات الأكثر تأثيرًا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات