«إمباور» تنظّم برنامجاً صيفياً لتدريب الطلاب المواطنين

أطلقت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي (إمباور)، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم بالتزامن مع اليوم العالمي لمهارات الشباب 2020، الدورة الجديدة من برامجها الصيفية التدريبية للمواطنين من طلاب الجامعات والمعاهد بهدف تمكينهم من الانخراط في قطاع تبريد المناطق الحيوي مستقبلاً. والتحق بالدورة الجديدة كوكبة من طلاب جامعة زايد وجامعة الغرير ومعهد روتشستر للتكنولوجيا والكلية التقنية العليا.

وتهدف «إمباور»، من خلال البرنامج الذي يستمر من 7 إلى 12 أسبوعاً، إلى تثقيف الشباب الإماراتي بأهمية صناعة تبريد المناطق، وتشجيعهم على دراسة تخصصاته واكتساب الخبرات التي تؤهلهم إلى العمل في مختلف عناوينه الوظيفية مستفيدين من فرص التوظيف التي توفرها المؤسسة لهم بعد الانتهاء من البرامج التدريبية.

وقال أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ«إمباور»: إن إمباور تولي اهتماماً خاصاً ببرامج التدريب بهدف نشر الوعي حول قطاع تبريد المناطق، إضافة إلى رفع المستوى العلمي والتقني للمشاركين في البرامج التدريبية؛ للوصول بخدمة تبريد المناطق إلى أرقى مستوياتها للحفاظ على البيئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات