هيئات تدريسية: كلمات محمد بن راشد لفتة تقدير غالية

تلقت هيئات تدريسية، كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بالفخر والامتنان، مؤكدين أنها جاءت في إطار اهتمامه ودعمه لقطاع التعليم، ومعبرين عن سعادتهم بما تضمنته تدوينة سموه عبر «تويتر»، من تقدير لجهودهم التي بذلوها في عام دراسي استثنائي، وتحفيز وتقدير لكافة العاملين في الميدان التربوي ولأولياء الأمور.وقالوا إن: «عبارات سموه تبث طاقة من الأمل والإيجابية والاطمئنان لدى الجميع، وتعتبر تتويجاً للجهود المخلصة التي قام بها المعلمون، وتأكيداً على اعتزاز سموه بدورهم في إنجاح منظومة التعلم عن بعد، التي أقرتها الدولة، كبديل للتعليم المباشر لحماية الطلبة من خطر الإصابة بفيروس «كورونا» المستجد، معتبرين رسالة سموه، بمثابة أجمل هدية، ولفتة تقدير غالية يتلقونها في نهاية العام الدراسي».

 

ووجهت أمل زيد ناصر من مدرسة المجد النموذجية في الشارقة: «تحية شكر وتقدير من القلب، إلى الوالد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، قائلة: «المتميزون يصنعون عالماً لا يضاهى، وقادتنا في الإمارات، طوعوا المستحيل، ووصلوا بنا إلى قمة لا يستطع العالم بلوغها». وثمنت دعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد اللا محدود للتعليم، ولإداراته ومعلميه وطلبته. وأضافت: «منذ الصغر، غرست فينا قيادتنا الرشيدة حب الوطن، والعمل لأجله، وعدم القبول إلا بالريادة، وهذا ما تعلمناه منك سيدي»

 


ومن جانبها، قالت المعلمة رقية النقبي: «شكراً دولتي الحبيبة على احتوائنا ودعمنا، تحديداً خلال أزمة فيروس «كورونا»، موجهة باقة شكر وتقدير إلى حكومة الدولة وقيادتها الحكيمة، لما بذلته من جهد عظيم في سبيل وصول دولتنا إلى بر الأمان، وتمكنها من تجاوز تداعيات الوباء، أهمها عدم انقطاع الطلبة عن دراستهم، وإنهاء عامهم الدراسي بنجاح وتميز».


 ووصف يعقوب الحمادي من مدرسة الشهباء للتعليم الأساسي حلقة ثانية، قيادتنا الحكيمة، بالسند والتاج فوق الرؤوس، مؤكداً أن الجميع يسير وفق توجيهات وإرشادات الشيوخ والمسؤولين في الدولة، وبمسؤولية عالية، حباً لهم وللوطن الغالي، الذي لا يبخل على أبنائه، ويقدم لهم كل سبل التفوق والنجاح والرخاء». ورفعت الدكتورة عائشة الشحي، معلمة لغة عربية، بمدرسة المعيريض للتعليم الأساسي، في رأس الخيمة، باقة شكر وعرفان إلى سموه، على كلماته الطيبة والمحفزة، قائلة إن كل عبارات الشكر والثناء، لا تفي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حقه، ولا الحكومة الرشيدة.ومن جهتها، توجهت المعلمة عائشة الحمودي، بالشكر والامتنان والتقدير والعرفان، لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على رعايته ودعمه اللامحدود للعملية التعليمية بشكل عام والمعلمين والمعلمات بشكل خاص».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات