مدير أكاديمية دبي للمستقبل لــ «البيان»: إطلاق منصة «طوّر من نفسك» نهاية الأسبوع الجاري

 كشف سعيد القرقاوي مدير أكاديمية دبي للمستقبل، إحدى مبادرات مؤسسة دبي للمستقبل لـ «البيان» أن الأكاديمية تعتزم نهاية الأسبوع الجاري إطلاق منصة «طوّر من نفسك»، وستكون هذه المنصة بمثابة دليل لجميع الدورات الحاصلة في العالم بشأن تطوير المهارات الرئيسية للأشخاص والمؤسسات، لافتاً إلى أنه جار العمل على إعدادها، وتهدف إلى خلق دليل للمستقبل باعتبار أن الأكاديمية جهة معنية به.

وأوضح «ارتأينا في أكاديمية دبي للمستقبل أن هناك حاجة لموظفي الخط الأول في القطاع الحكومي لتنمية وتطوير مهارات الابتكار والبحث وغيرها، لافتاً إلى أهمية هذه المنصة في تنمية مهارات الموظفين».

سلسلة الرواد

وأشار سعيد القرقاوي إلى أن أكاديمية دبي للمستقبل أطلقت مؤخرا مجموعة من المبادرات والمشاريع المعرفية التي تهدف إلى تنمية مهارات المستقبل لدى الشباب والمبتكرين ورواد الأعمال وطلاب المدارس والجامعات والمسؤولين الحكوميين وفئات المجتمع كافة، حيث تشمل المبادرات تنظيم الدورة السنوية الثانية من سلسلة الرواد خلال شهر رمضان الكريم، مبينا أنه خلال الأسبوع الأول سجل 3600 شخص لمتابعة جلسات سلسلة الرواد عن بعد وتم عقد 3 جلسات وشارك فيها أكثر من 800 من مختلف أنحاء العالم على سبيل المثال لا الحصر من البيرو واليابان والولايات المتحدة الأمريكية.

وقال: إن جلسات سلسلة الرواد خلال شهر رمضان تتيح الفرصة للمتحدثين لاستعراض تجاربهم وأفكارهم المستقبلية ومناقشتها مع الحضور والمشاركين بما يحفز فئات المجتمع على فهم التوجهات العالمية والرؤى الاستشرافية لمستقبل القطاعات الحيوية ومناقشة أهم الحلول للتحديات المستقبلية.

بيئة تفاعلية

وأضاف هناك تفاعلاً كبيراً مع جلسات سلسلة الرواد هذه السنة، حيث أتاحت المتابعة عن بعد للمشاركين التعميق بشكل أكبر من خلال تقديم محتوى جديد ومميز وشهدت الجلسات بيئة تفاعلية إيجابية، من خلال المتابعين من مختلف أنحاء العالم ومشاركتهم التطورات الحاصلة في دبي وتصديرها للعالم وإبراز رؤية الإمارة في استشراف المستقبل وكيفية نجاحها في هذا الجانب.

اختيار

وتابع: قمنا باختيار مواضيع النقاش بناء على تقييم وتوصيات المشاركين في الجلسات السابقة بمشاركة نخبة من رواد الفكر من الرجال والنساء في دولة الإمارات وخارجها، وأجرينا استبيانات عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي وكذلك استبيان أكاديمي، لمعرفة ماهية الموضوعات التي يريدها المتابعون أن تناقش خلال الجلسات، وهناك أيضاً الدراسات التي تطرحها مؤسسة دبي للمستقبل التي تخص القطاعات الاستراتيجية في إمارة دبي، ونركز على الرواد في دولة الإمارات الذين يفيدون مستقبل الدولة والمنطقة والعديد من رواد العالم في الموضوعات التي تتعلق بالمستقبل .

وأوضح أن الدورة السنوية الثانية من سلسلة الرواد خلال شهر رمضان الكريم، تتضمن جلسات حوارية وتفاعلية تهدف إلى نشر المعرفة وتبادل الخبرات وتستضيف عدداً من الوزراء والمسؤولين الحكوميين والرواد وقادة الفكر والخبراء وأصحاب المشاريع المبتكرة .

متحدثو «الرواد»

وتشمل قائمة المتحدثين كلاً من الشيخة شما بنت سلطان بن خليفة آل نهيان الرئيس التنفيذي لمؤسسة "تحالف من أجل الاستدامة العالمية"،ومعالي الدكتور أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي وزير دولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، ومعالي نورة الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة،  ومعالي سارة بنت يوسف الأميري وزيرة الدولة للعلوم المتقدمة، وسعادة الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر مدير عام دبي الذكية، والدكتور طارق محمد القرق الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة "دبي العطاء"، والدكتورة شيخة سالم الظاهري الأمين العام لهيئة البيئة – أبوظبي، و الدكتور عبداللطيف الشامسي، مدير مجمع كليات التقنية العليا، إيزوبيل أبو الهول الرئيس التنفيذي لمؤسسة الامارات للآداب، ونجلاء المدفع المدير التنفيذي لمركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع"، وجون ساني أخصائي استشراف المستقبل وعضو هيئة التدريس في جامعة "سنغولاريتي"، وتوماس فليتشر مؤلف وأستاذ زائر في جامعة نيويورك وعضو مجلس أمناء أكاديمية دبي المستقبل، وجوناثان مكلوري مدير عام "بورتلاند" في آسيا، وليث كارلسون المدير التنفيذي لمتحف المستقبل في مؤسسة دبي للمستقبل، وغيرهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات