"تعاونية الشارقة" توفر أجهزة للتعلم عن بعد لطلاب مدرسة الأمل للصم

قدمت تعاونية الشارقة أجهزة لوحية بقيمة 60 ألف درهم تقريباً إلى طلاب مدرسة الأمل للصم التابعة لمدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، مساهمةً منها في دعم عملية التعليم عن بعد والتي أعلنت عنها الدولة ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وتم تسليم الأجهزة من قبل السيد هلال المحرم مدير الموارد البشرية بتعاونية الشارقة إلى سعادة منى عبدالكريم اليافعي مدير مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية في مقر المدينة.

وأوضح ماجد الجنيد الرئيس التنفيذي لتعاونية الشارقة بأن هذه المبادرة تأتي ضمن توجيهات مجلس الإدارة و في إطار التعاون الدائم بين تعاونية الشارقة ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، لدعم وتمكين أصحاب الهمم، حيث تم توفير الأجهزة اللوحية لطلاب مدرسة الأمل ليتمكنوا من متابعة عملية التعليم عن بعد في ظل الظروف الحالية.

وثمن الرئيس التنفيذي جهود مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية في دعم أصحاب الهمم وتعزيز دورهم وتوفير متطلباتهم، وتقديم أفضل الخدمات لهم باعتبارهم جزءاً لا يتجزأ من المجتمع

وأشادت منى عبد الكريم اليافعي مدير مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية بالدور المجتمعي الذي تقوم به تعاونية الشارقة تجاه أفراد وفئات المجتمع، وتوجهت بالشكر الجزيل إلى إدارة تعاونية الشارقة لدعمها المتواصل لبرامج وخدمات المدينة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات