«خليفة للعلوم» تفوز بـ«الجامعة الأعلى» في براءات الاختراع

خلال تسلّم الجائزة | من المصدر

فازت جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا بجائزتين خلال حفل تكريم جوائز أبوظبي للملكية الفكرية، ضمن فعاليات قمة رواد التكنولوجيا 2020، إذ حصلت الجامعة على جائزة «أعلى جامعة في عدد براءات الاختراع المقدمة»، وتسلّم الجائزة بالنيابة عن الجامعة الدكتور ستيف جريفث، نائب الرئيس الأول للبحوث والتطوير في الجامعة، فيما حصل مركز الإمارات لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات (إبتيك) في جامعة خليفة، والممول من صندوق الاتصالات وتقنية المعلومات التابع لهيئة تنظيم الاتصالات، على جائزة «مركز الابتكار الأكثر اختراعاً»، وتسلمها الدكتور نواف الموسى، نائب مدير مركز «إبتيك» والأستاذ المساعد في جامعة خليفة، إذ تم تقديم الجوائز خلال قمة رواد التكنولوجيا 2020 التي نظمتها دائرة التنمية الاقتصادية بالتعاون مع وزارة الاقتصاد في أبوظبي.

وبلغ مجموع براءات الاختراع المسجلة لجامعة خليفة 167 الذي يعد الأعلى على صعيد الجامعات في دولة الإمارات، كما قدمت الجامعة أيضاً 228 طلباً لبراءات اختراع ما زالت قيد التنفيذ و417 كشف اختراع أخرى.

وقد حصل مركز «إبتيك»، مركز البحث والابتكار في جامعة خليفة الذي يركز على أنظمة التكنولوجيا المتعلقة بشبكات الجيل القادم وتطبيقات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات التي تدعمها شبكات الجيل القادم، على الجائزة تقديراً لجهوده في ريادة الملكية الفكرية التي تتمثل بعدد ونوعية براءات الاختراع التي قدمها، والتي أسهمت بدورها في تعزيز مكانة دولة الإمارات في مجال الابتكار عالمياً، إذ حصل مركز «إبتيك» على 40 براءة اختراع، وفي رصيده 60 طلباً لبراءات اختراع ما زالت قيد التنفيذ.

إنجازات

وقال الدكتور عارف سلطان الحمادي، نائب الرئيس التنفيذي لجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا: «تضيف الجائزتان، وهما جائزة ’أعلى جامعة في عدد براءات الاختراع المقدمة‘ وجائزة ’مركز الابتكار الأكثر اختراعاً‘ التي حازها مركز ‘إبتيك’ في جامعة خليفة، رصيداً مهماً لما تمتلكه الجامعة من إنجازات تعزز مكانتها بين الجامعات الرائدة كجامعة تدعم رأس المال البشري، كما تسهم بحوث جامعة خليفة في دعم القطاعات الاستراتيجية المهمة في الدولة من خلال وجود أعضاء هيئة أكاديمية من أفضل العقول من كل أنحاء العالم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات