العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    636 طالباً مستجداً بجامعة زايد

    أقامت جامعة زايد في حرميها بكل من أبوظبي ودبي الاثنين والثلاثاء الماضيين حفل استقبال لــ636 طالباً وطالبة جدداً، الذين سجلوا للدراسة بها في مرحلة البكالوريوس في الفصل الدراسي الثاني (الربيع) الذي يبدأ الأحد المقبل.

    وذلك بحضور الدكتورة بهجت اليوسف مديرة جامعة زايد بالإنابة، والدكتور مايكل ويلسون نائب مدير الجامعة، والدكتورة هند الرستماني مساعد نائب مدير الجامعة لشؤون الطلبة، وعدد من أعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية وأولياء أمور الطلبة الجدد.

    تزايد

    ويُتوقع أن يرتفع عدد الطلبة المسجلين نظراً لتزايد أعداد المتقدمين الجدد، وذلك مع اكتمال إجراءات سحب وإضافة المساقات الدراسية والاستكمال النهائي لعملية القبول والتسجيل نهاية الأسبوع المقبل.

    واستهل الحفل ببرنامج للإرشاد الأكاديمي للطلبة الجدد وأولياء أمورهم بعنوان «يا هلا»، تابعوا في افتتاحه فيديو حول مسيرة الجامعة وفيديو آخر مشفوعاً بتطبيق على الهواتف المتحركة تضمن إرشادات مفصلة للطلبة الجدد حول الإجراءات والخطوات التنظيمية التي يجب أن يقوموا بها في أول أيام الدراسة للانتظام في الحياة الجامعية والاندماج في مجتمع الجامعة.

    وذلك من خلال جولة مصورة في مرافق الجامعة التي توفر لهم الخدمات اللازمة.

    وألقت الدكتورة بهجت اليوسف، مديرة جامعة زايد بالإنابة، كلمة في الحفل قالت فيها إن دولة الإمارات العربية المتحدة وفرت لأبنائها وبناتها منظومة تعليمية متكاملة، مرتكزة إلى رؤية استراتيجية بعيدة المدى ومدعومة بمرافق وتسهيلات عالمية المستوى، بهدف تمكين كل طالب وطالبة من تحصيل العلم والمعرفة وفق أرقى المعايير العالمية وصقل شخصيته وتطوير قدراته ومواهبه وملكاته للمساهمة بكفاءة وفعالية في مسيرة التنمية.

    وقالت د.اليوسف: إننا حين نسترجع ذكرياتنا وتجاربنا الطلابية التي عشناها في جيلنا نتذكر كيف دعمتنا الحكومة وشجعتنا على طلب العلم فأوفدتنا إلى خارج الدولة، حيث اختبرنا الاغتراب والصمود في بيئة مكانية ومعرفية ومجتمعية مغايرة لما نشأنا عليه في وطننا، وحققنا الأهداف التي كنا نصبو إليها والتفوق الذي نرد به الجميل إلى بلادنا.

    طباعة Email