ورشة عمل للفرق الجامعية المتأهلة للدورة 2 من «ديكاثلون الطاقة الشمسية»

سعيد الطاير متحدثاً في الورشة | من المصدر

عقدت هيئة كهرباء ومياه دبي ورشة عمل للفرق الجامعية التي تأهلت للمرحلة النهائية من الدورة الثانية من المسابقة العالمية للجامعات لتصميم الأبنية المعتمدة على الطاقة الشمسية (ديكاثلون الطاقة الشمسية الشرق الأوسط 2020) التي تنظمها الهيئة تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، في إطار الشراكة بين هيئة كهرباء ومياه دبي والمجلس الأعلى للطاقة في دبي مع وزارة الطاقة الأمريكية، حيث استضافت دبي الدورة الأولى من المسابقة في نوفمبر 2018، وسيتم تنظيم الدورة الثانية العام المقبل بالتزامن مع إكسبو 2020 دبي. وعلى مدى 3 أيام، ناقشت ورشة العمل قواعد المسابقة والإجراءات خلال المراحل المقبلة.

20 مليون درهم

وأكد سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، في كلمته الافتتاحية خلال ورشة العمل، أن استضافة دبي للدورتين الأولى والثانية من المسابقة العالمية بجوائز إجمالية تزيد على 20 مليون درهم، يعكس مكانة الإمارة كمدينة مستقبلية تتبنى حلولاً مستدامة وتوفر الفرصة للشباب من جميع أنحاء العالم للإبداع والابتكار.

وأضاف: تنص المبادئ الثمانية لدبي التي أعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على أن «بقاء دبي متفوقة مرهون ببقائها قبلة للمتفوقين، واستمرار تنافسيتها مرهون باستمرار استقطابها لأصحاب العقول والأفكار». وتهدف مسابقة ديكاثلون الطاقة الشمسية، الأكبر والأكثر تنافسية وتحدياً بين الجامعات العالمية، إلى إشراك الشباب في عملية التنمية المستدامة وتشجيعهم على الابتكار وإتاحة الفرصة لهم لإطلاق قدراتهم الإبداعية لتطوير حلول مبتكرة تدعم الجهود العالمية لمواجهة آثار التغير المناخي، من خلال تصميم وبناء وتشغيل نماذج ذكية ومستدامة لمنازل تعمل بالطاقة الشمسية، تتميز بالكفاءة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات