تنظيم

انطلاق «الملتقى الإعلامي الطلابي» بالجامعة القاسمية 25 الجاري

تعقد كلية الاتصال بالجامعة القاسمية يوم 25 ديسمبر الجاري «الملتقى الإعلامي الطلابي الثاني»، تحت شعار «ثقافات متعددة.. قلب واحد» لاستعراض دور الإعلام في بناء جسور الحوار بين الثقافات بمشاركة عدد من الجامعات في الدولة.

وقال الدكتور رشاد سالم مدير الجامعة القاسمية: «إن الملتقى الثاني يسعى لدعم وتعزيز وتسويق الصورة الذهنية للجامعة القاسمية بشكل عام وكلية الاتصال بشكل خاص وتقوية الروابط الاجتماعية بين الطلبة من مختلف الجنسيات والثقافات بما يعكس رسالة الجامعة القاسمية بجانب تدريب الطلبة على جميع أنواع الفنون الإعلامية وإنتاجها لتعكس ما اكتسبه الطلبة من مخرجات التعلم لبرنامج الإعلام من معارف ومهارات «الفنون الإذاعية والتلفزيونية والصحفية والعلاقات العامة وإنتاج بعض المطبوعات الإعلامية وإنشاء موقع إلكتروني لتغطية فعاليات الملتقى».

ومن جانبه قال الدكتور عطا عبد الرحيم القائم بأعمال عميد كلية الاتصال في الجامعة القاسمية: «إن أوراق عمل الملتقى ستناقش خصائص وسائل التواصل الاجتماعي ودورها في تعميق ثقافة الحوار بين الشعوب وأهمية الإعلام في ترسيخ ثقافة الحوار والتسامح بين الشعوب وحرية التعبير ومدى علاقتها باحترام العقائد والرموز الدينية والتربية الإعلامية ودورها في مواجهة خطاب الكراهية والتمييز العنصري».

وأضاف: «أن الملتقى سيبحث ثقافة الحوار وكيفية تسخيرها من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وحدود حرية التعبير في الخطاب الإعلامي وحرية التعبير في إطار المسؤولية الاجتماعية لوسائل الإعلام واستعراض خصائص وسائل التواصل الاجتماعي ودورها في تعميق ثقافة الحوار بين الشعوب ودور وسائل الإعلام في تعزيز الحوار بين الثقافات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات