جامعة زايد تنظم ملتقيات دورية بين خريجيها الجدد وممثلي جهات العمل

■ خلال الملتقى | من المصدر

أطلقت جامعة زايد مبادرة لعقد ملتقى دوري بين خريجيها وممثلي جهات العمل بهدف تعزيز التعاون بينها وبين العديد من شركائها ذوي العلاقة، إلى جانب طرح استراتيجيات جديدة واقتراح سبل تدعم بناء علاقات أكثر متانة وتطوراً مع جهات العمل.

وعقد أول ملتقى في هذا الإطار في حرم الجامعة بأبوظبي، شارك فيه ممثلو جهات العمل جنباً إلى جنب مع عدد من خريجات الجامعة وأعضاء هيئة التدريس والموظفين، حيث جرت مناقشات مفتوحة حول الجوانب الرئيسية في موضوع قابلية التوظيف، وكيف يمكن للجامعة أن تعزز قابلية توظيف خريجيها ونوع المبادرات التي يمكن إطلاقها وتبنيها واتجاهات سوق العمل الراهنة في الدولة، والتي من شأنها أن تؤثر على توظيف الخريجين الجدد.

وأطلقت الجامعة خلال الملتقى مبادرة جديدة لزيادة فرص توظيف خريجيها، من خلال الجمع بين خريجاتها اللائي يعملن حالياً في إدارات الموارد البشرية بمختلف المؤسسات وجهات العمل داخل الدولة وخارجها، والبالغ عددهن أكثر من 140 خريجة، وبين خريجاتها الجدد الساعيات إلى الحصول على فرص للتوظيف.

وخلال الملتقى أيضاً كشف مكتب الشؤون المهنية والخريجين عن مبادرة بعنوان «اجتذاب المواهب المستقبلية»، وهي استحداث «شبكة خريجات الموارد البشرية بجامعة زايد».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات