جامعة أبوظبي تتصدّر أفضل 10 جامعات عربية

تصدرت جامعة أبوظبي قائمة أفضل 10 جامعات على مستوى الوطن العربي للعام الأكاديمي 2020، وفقاً للتصنيف من حيث أعضاء هيئة التدريس الدوليين، وتعددية وتنوع الطلبة، حيث تضم نخبة من أعضاء هيئات التدريس والطلبة الذين ينتمون لأكثر من 80 جنسية من مختلف أنحاء العالم، متصدرة المركز السابع في المنطقة العربية من حيث أعضاء هيئة التدريس الدوليين، والمركز الثامن ضمن التصنيف في تعددية وتنوع الطلبة الذين تستقطبهم من مختلف أنحاء العالم.

كما تصدرت جامعة أبوظبي قائمة التميّز لأفضل 30 جامعة في الوطن العربي، وفقاً لتصنيف «كوكاريللي سيموند» للجامعات العربية لعام 2020، وذلك للعام السادس على التوالي منذ عام 2015، مرسخة مكانتها في مصاف أفضل 17 % من جامعات المنطقة. وحصدت جامعة أبوظبي المرتبة 27 من بين 131 جامعة محافظة على تصنيفها، على الرغم من إدراج 15 جامعة جديدة للمنافسة في التصنيف هذا العام.

تميز

وسجلت الجامعة ريادة وتميزاً في فئات السمعة الأكاديمية وشبكة البحث العالمية والتوثيقات للأوراق البحثية للجامعة، حيث تقدمت 12 مركزاً في السمعة الأكاديمية، مقارنة بالعام الماضي. بالإضافة إلى تصنيفها العام، حصدت جامعة أبوظبي مراتب متقدمة في عدد من مؤشرات الأداء، بما في ذلك أعضاء هيئة التدريس الدوليين من حملة درجة الدكتوراه، وأعضاء الهيئة التدريسية الدوليين، وكذلك تعددية وتنوع الطلبة الذين تستقطبهم من مختلف أنحاء العالم.

وتعليقاً على هذا الإنجاز، قال الدكتور وقار أحمد مدير جامعة أبوظبي: «نعتز في جامعة أبوظبي بالمحافظة على تصنيفنا ضمن أفضل 30 جامعة عربية، حيث يُعزى هذا الإنجاز إلى جملة من العوامل، من بينها أعضاء هيئة التدريس الذين يتمتعون بالكفاءة والمعرفة، والمناهج الدراسية المتميزة، والتجربة التعليمية الثرية، التي تضع الطلبة في صميم الجهود الرامية إلى تحقيق أعلى مستويات التفوق الأكاديمي داخل وخارج القاعات الدراسية، فضلاً عن الفرص البحثية التي تمكن الطلبة من تطبيق المعرفة والمهارات التي اكتسبوها لمواجهة مختلف التحديات في الإمارات والمنطقة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات