لأول مرة في الشرق الأوسط

دبي تستضيف بطولة الألعاب الافتراضية للمدارس

صورة

أعلنت اليوم "ميدان- ون" وجهة الجيل الجديد الرائدة للحياة العصرية والتسوق والترفيه، و"جالاكسي ريسر" للألعاب الافتراضية الرقمية، عن إطلاق الدورة الأولى من بطولة الألعاب الافتراضية الرقمية للمدارس في دبي، والتي تتضمن مسابقات رياضات "فيفا20"، وستُقام في "ميدان جراندستاند" للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط على مدى يومي 12 و12 ديسمبر المقبل وذلك ضمن مهرجان "غيرل غيمَر" للألعاب الافتراضية الرقمية الذي أُعلن عنه مؤخراً.

وتشمل البطولة مسابقتين في رياضات "فيفا 20"، إحداهما للصغار من المرحلة العمرية بين 6 و11 سنة، والأخرى للشباب في المرحلة العمرية بين 12 و16 سنة، بجوائز قيمة للمسابقتين تتضمن منح دراسية تصل قيمتها إلى 255 ألف درهم، بينما سيحظى الفائز بلقب بطولة الشباب على جائزة قيمتها 100 ألف درهم، في حين سيحظى الفائز ببطولة الصغار بجائزة قدرها 70 ألف درهم، فيما سيحصل الفائزان بالمركز الثاني في المسابقتين على 50 ألف درهم، و35 ألف درهم على التوالي.

وتلقى بطولة الألعاب الافتراضية الرقمية للمدارس دعم هيئة المعرفة والتنمية البشرية، و10X Media التابع للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، ومجلس دبي الرياضي. وبفضل الخبرات المتراكمة لتلك المؤسسات، فهي تتعاون لتعزيز مكانة دبي بصفتها مركزاً رائداً لقطاع الألعاب الافتراضية الرقمية وألعاب الفيديو الذي يتمتع بإمكانات نمو هائلة. 

قال فهد عبد الرحيم كاظم، نائب رئيس شركة ميدان مولز: "سوف نواصل من خلال استضافة أول بطولة للألعاب الافتراضية الرقمية في دبي، جهودنا لبناء منصة فاعلة تلبي المطالب المتنامية لقاعدة منوعة من العملاء الذين يتطلعون إلى خوض تجربة ترفيهية إلكترونية متميزة".  

من جانبها، قالت هند المعلا، رئيس الإبداع والسعادة والابتكار في هيئة المعرفة والتنمية البشرية: "تجتذب صناعة الترفيه والألعاب الإلكترونية الهادفة جمهوراً متزايداً من مختلف الأعمار لممارستها واكتشاف أسرارها حول العالم، مما ساهم في نموها بوتيرة متسارعة في منطقتنا".

ومن المقرر إقامة معرض مهني وتعليمي على هامش بطولة الألعاب الافتراضية الرقمية للمدارس، حيث سيتمكن الطلبة واللاعبون الشباب وأولياء الأمور من استكشاف الخيارات المهنية المتوفرة في قطاع الألعاب الافتراضية، في حين تعتزم مجموعة من الخبراء والأكاديميين من جامعات مرموقة تقديم شهادات دراسية في اختصاص الألعاب، لتسليط الضوء على قطاع الألعاب الافتراضية الرقمية. 

وأضاف عبد الله المنصوري، مدير فريق 10X Media التابع للمكتب الإعلامي لحكومة دبي: " باستضافة منافسات من نوعية بطولة الألعاب الافتراضية الرقمية للمدارس، نكون قد ساهمنا بصورة عملية في ترجمة رؤية القيادة الرشيدة لمستقبل التنمية في دبي بتعزيز نهج التنويع الاقتصادي وإيجاد الأطر التي تكفل التوظيف الصحيح للتكنولوجيا وتوجيهها بالصورة السليمة لاسيما لدى جيل النشء والشباب".
 
من جهته، قال خالد العور، مدير إدارة الفعاليات الرياضية في مجلس دبي الرياضي: "نظراً لوتيرة النمو المتسارعة، ستصبح هذه الرياضات جزءاً من الرياضات الأولمبية، عاجلاً أم آجلاً، بدعم من مجلس دبي الرياضي للدورة الأولى من بطولة الألعاب الافتراضية الرقمية للمدارس، والتي ستسهم في تعزيز سمعة دبي الرائدة في استضافة الفعاليات الرياضية الهامة، وصناعة المستقبل.

وعلّق بول روي، الرئيس التنفيذي في جالاكسي ريسر للرياضات الافتراضية: "لقد شهدنا تحولاً هائلاً نحو الرياضات والألعاب الافتراضية الرقمية عالمياً وفي منطقة الشرق الأوسط. لذا فإن إطلاق مثل هذه البطولات للشباب في دبي يفتح أمامهم الباب على مصراعيه لتأسيس مستقبل واعد. 

كلمات دالة:
  • بطولة دبي للألعاب الافتراضية،
  • الألعاب الرقمية،
  • فعاليات رياضية،
  • ألعاب فيديو،
  • الألعاب الافتراضية العالمية،
  • مهرجان غيرل غيمر
طباعة Email
تعليقات

تعليقات