«التقنية العليا» تعرض مشاريع طلابها في الملتقى العلمي العالمي

حسين الحمادي متوسطاً طلبة كليات التقنية العليا | من المصدر

شاركت كليات التقنية العليا بجناح خاص ومحاضرات علمية ضمن فعاليات الملتقى العلمي العالمي 2019 الذي ينظمه مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني بمشاركة شباب من 57 دولة حول العالم، حيث عرض طلبة الكليات مجموعة من مشاريعهم المبتكرة من مختلف التخصصات العلمية إلى جانب مشاركة الكليات ضمن الندوات التي تعقد على هامش الملتقى لإثراء معارف الحضور.

جولة

وتفقد معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم جناح كليات التقنية المشارك والتقى مجموعة من طلبة الكليات بحضور أحمد الملا مدير إدارة الشؤون الطلابية بالكليات، حيث تحدث إلى الطلبة حول مشاريعهم المعروضة في جناح الكليات والحلول المبتكرة التي يقدمونها من خلال هذه المشاريع والتي تتماشى مع رؤى وتوجهات الدولة نحو استثمار التقنيات الحديثة والاعتماد على الطاقة المتجددة والنظيفة ودعم الاستدامة البيئية.

حيث قدمت الطالبتان مريم المهيري وعائشة الشحي من تخصص الهندسة الإلكترونية مشروعاً حول استخدام نموذج هجين يجمع ما بين الطاقة الشمسية وطاقة الرياح لتوليد طاقة واستخدام جهاز يتحكم بأولويات توزيع هذه الطاقة على الأجهزة المستهدفة منها، مع الحرص على تخزين الطاقة الزائدة لحين الحاجة إليها.

نموذج

بينما قدمت الخريجة عايدة راشد نموذجاً لطائرة بدون طيار تستخدم في توزيع المبيدات الحشرية على الأراضي الزراعية، وتتميز الطائرة بميزات تتعلق بإمكانية قياس الحالة الجوية ومعرفة مدى إمكانية الطيران، والقدرة على استرجاع الطائرة في حال فقدانها باستخدام جهاز التحكم.

كما تشارك الكليات في الأنشطة والمحاضرات المقامة على هامش الملتقى، حيث قدم الدكتور عادل العامري نائب مدير مجمع كليات التقنية العليا للاستراتيجية والتميز، محاضرة حول «تقنية البلوك تشين» وخطط الكليات ومشاريعها في تعزيز هذه التقنية واستثمارها في العمل المؤسسي وعلى المستوى التعليمي، حيث أوضح د. العامري أن خطة الكليات في هذا المجال انطلقت مع إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، «استراتيجية الإمارات الرقمية 2021 ـ بلوك تشين» في أبريل العام 2018، لتبدأ الكليات تنفيذ مبادرات ومشاريع تتعلق باستخدام تقنية البلوك تشين في دعم التحول الرقمي المؤسسي، وعقدت شراكات مع عدد من المؤسسات العالمية مع IBM وDellEMC في ظل تعاون ودعم وزارة الذكاء الاصطناعي بالدولة.

وأضاف العامري أنه في إطار هذه الشراكات تم العمل على تطوير حلول ذكية بالاعتماد على تقنية البلوك تشين لدعم العمليات المؤسسية والأقسام الإدارية بما يحقق زيادة السرعة والكفاءة في الأداء، بالإضافة إلى الوصول لدرجة عالية من الأمن في المعلومات.

وأشار د. العامري أيضاً إلى كيفية تطوير مهارات الطلبة والكوادر التدريسية من خلال تمكينهم من الحصول على شهادات احترافية في مجال البلوك تشين واستثمار هذه التقنية في تطوير تطبيقات وبرمجيات تتعلق بمشاريع بحثية وتطبيقية مستقبلية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات