صندوق الوطن يدرّب 374 طالباً في برنامج الذكاء الاصطناعي

أعلن صندوق الوطن، المبادرة المجتمعية، التي تجسد وحدة وتلاحم المجتمع لتحقيق التنمية وتوفير مستقبل مشرق لأبناء الوطن عن إطلاق الدورة الثانية من «برنامج الذكاء الاصطناعي»، وذلك لتدريب 374 طالباً على استخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، وتوظيفها على النحو الأمثل في مجالات عدة للارتقاء بمستوى جودة حياة أفراد المجتمع.

وتتضمن الدورة التي تقام على مدار شهرين 10 فصول دراسية، وورش عمل ودورات تدريبية في الذكاء الاصطناعي، وأنظمة الروبوتات، سيتمكن خلالها المشاركون من اكتساب الخبرة لتوظيف هذه التطبيقات بخدمة المجتمع.

وقال محمد تاج الدين القاضي، مدير عام صندوق الوطن: «يشكل الذكاء الاصطناعي جزءاً لا يتجزأ من استراتيجية وتوجهات حكومة دولة الإمارات في صناعة المستقبل تحقيقاً للرؤية المئوية، التي ستكون فيها الدولة الأولى على مستوى العالم في شتى المجالات، ولذلك يأتي هذا البرنامج في إطار التزامنا بالعمل على تلبية احتياجات سوق العمل، وتهيئة جيل من الكفاءات لديه القدرة على توظيف هذه التقنيات المتطورة في خدمة المجتمع ومسيرة تقدم الوطن».

وستقام الدورة الثانية من برنامج الذكاء الاصطناعي على مدار شهرين في 5 مواقع مختلف في الدولة، بما فيها أبوظبي، العين، عجمان، رأس الخيمة، والفجيرة، حيث سيتمكن الطلاب على مدار شهرين بواقع 10 فصول من اكتساب الخبرة في التعامل مع تطبيقات الذكاء الاصطناعي وتوظيفها في خدمة المجتمع.

وتتوقع دراسات صادرة مؤخراً أن تسهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي بنحو 35% من الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات خلال العام 2030.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات