«جمارك دبي» توزع 400 حقيبة مدرسية على طلبة مدرسة السعادة

وزعت جمارك دبي 400 حقيبة مدرسية تحت شعار «حقيبة التسامح» على طلاب وطالبات مدرسة السعادة للتعليم الأساسي، بحضور أحمد محبوب مصبح مدير عام جمارك دبي، ولي شيوى هانغ القنصل الصيني العام في دبي والوفد المرافق له، وغاية سلطان المهيري مديرة منطقة دبي التعليمية، ورفيعة بن معدن مديرة المدرسة وأعضاء الهيئة التدريسية.

وتعتبر مبادرة حقيبة التسامح إحدى المبادرات المجتمعية التي تحرص جمارك دبي على إطلاقها مع بداية كل عام دراسي، والتي ينظمها فريق غيّاث التطوعي وإدارة الاتصال المؤسسي، وتهدف إلى تخفيف العبء عن كاهل عائلات الطلبة والطالبات من ذوي الدخل المحدود، لإدخال البهجة والسعادة عليهم وزرع البسمة على وجوههم واستقبالهم لعام دراسي جديد بنشاط وحيوية، إذ تُنفذ المبادرة للعام الثاني على التوالي وبالشراكة مع القنصلية الصينية بدبي.

وقال أحمد مصبح: «نحن فخورن بالتعاون مع القنصلية الصينية بدبي، والمساهمة في المبادرات المجتمعية التي تطلقها الدائرة، كشريك في عمل الخير، وذلك دعماً لتطور العلاقات الاقتصادية بين الإمارات والصين، وما حققته الصين من تقدم في موقع الشريك التجاري الأول بين شركاء دبي التجاريين، هذا بالإضافة إلى متانة العلاقات الاستراتيجية بين البلدين».

وعبّرت غاية المهيري مديرة منطقة دبي التعليمية عن شكرها وتقديرها لجمارك دبي، والقنصلية الصينية على مبادرتهما الكريمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات