2415 طالباً في «التقنية العليا» تدربوا بالقطاع الخاص

عبداللطيف الشامسي متحدثاً خلال الملتقى | من المصدر

عززت كليات التقنية العليا فرص توظيف الخريجين في القطاعين العام والخاص، حيث إن الكليات مكنت ما نسبته 50% من الطلبة، أي نحو 2415 طالباً وطالبة من الحصول على فرص تدريب عملي ميداني في القطاع الخاص خلال ربيع وصيف العام الأكاديمي 2018/‏‏‏ 2019.

وعقدت كليات التقنية العليا أول ملتقى للتوظيف، والذي ناقش القفزة التي انتقلت بها الكليات من استراتيجية الجيل الثاني الهادفة إلى تحقيق 100% توظيف للخريجين إلى خطة الجيل الرابع التي انطلقت العام 2019 والرامية لتمكين الخريجين من صناعة فرصهم الوظيفية ضمن مرحلة «ما بعد التوظيف»، من خلال التركيز على تخريج الشركات ورواد الأعمال، حيث تم طرح المبادرات والإنجازات التي تحققت في الكليات لتعزيز فرص توظيف خريجيها وخاصة في القطاع الخاص، والتي عملت عليها الكليات منذ العام الأكاديمي 2016/‏‏‏ 2017، وكذلك الخطط والمبادرات الجديدة التي وضعت مع التصور الجديد لدور الكليات لتمكين طلبتها من تأسيس شركاتهم الخاصة وتحفيزهم ليكونوا رواد أعمال في المستقبل وفق رؤية وتوجيهات القيادة الحكيمة.

وكشف الملتقى من خلال الكلمة الافتتاحية التي قدمها الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، عن توجه الكليات في المرحلة المقبلة نحو تحقيق نسبة 100% تدريب لطلبتها في القطاع الخاص، ما يشجعهم على العمل في هذا القطاع والاستفادة من ميزاته وخبراته في تأسيس مشاريعهم الخاصة، وبما يدعم ملف التوطين والخطط الاستراتيجية الرامية لاستثمار الكفاءات الوطنية في هذا القطاع الذي يمثل شريكاً استراتيجياً في التنمية الوطنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات