جامعة الإمارات تواصل إعداد الكوادر الوطنية وتلتقي المستجدين

أكد الأستاذ الدكتور محمد البيلي، مدير جامعة الإمارات، أهمية ودور الطلبة الشباب في بناء الوطن، وامتلاكهم مخرجات تعليمية تواكب تقنيات العصر، وتلبي متطلبات التنمية الوطنية والخطط والبرامج الاستراتيجية التي تطرحها الحكومة الرشيدة لمواصلة مسيرة البناء والنماء، التي تشهدها الدولة في كافة المجالات، لافتاً إلى دورها في إعداد الكوادر الوطنية.

جاء ذلك خلال اللقاء الإرشادي السنوي بالطلبة المستجدين المقبولين في الجامعة، والذي عقد أمس بحضور عدد من القيادات الأكاديمية وعمداء الكليات.

ورحب البيلي بالكوكبة الجديدة من الطلبة الذين تم قبولهم هذا العام الجامعي، ونقل إليهم تحيات سعيد أحمد غباش، الرئيس الأعلى للجامعة، وتمنياته لهم بالتوفيق والنجاح في مسيرتهم العلمية، وشكرهم على اختيارهم لجامعة الإمارات لمواصلة مسيرتهم الأكاديمية والمهنية، وقال: «إننا نفخر بكم، ونتطلع إلى حرصكم على الجد والمثابرة لتسهموا في بناء المجتمع والدولة.

وأشار إلى عدد من الأسس ومحاور الحياة الجامعية، مؤكداً فيها على ضرورة الالتزام باللوائح والسياسات والنظم والقوانين المعتمدة في الجامعة الوطنية جامعة»المستقبل" لضمان سير وتنظيم العملية التعليمية التعلمية.

وقدم للطلبة المستجدين تعريفاً عن إدارة الجامعة وعمداء كلياتها، مؤكداً حرص إدارة الجامعة والعاملين فيها على تقديم كل ما يخدم الطلبة أثناء مسيرتهم الأكاديمية للاستماع إلى آراء وأفكار ومقترحات ومبادرات الطلبة والتحاور معهم عن قرب والرد على استفساراتهم، كما أكد أهمية التزام الطلبة بالمثابرة والاجتهاد، والالتزام باللوائح المعمول بها في الجامعة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات