طلاب «الصيفي» في شرطة دبي يزورون إدارة K9

زار طلاب الدورة الصيفية التي ينظمها مركز حماية الدولي التابع للإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي، والمقامة حالياً بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم تحت شعار «صيفنا أمن وسعادة.. ابتكار وقيادة»، إدارة التفتيش الأمني K9 التابعة للإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في شرطة دبي.

وجاءت الزيارة للتعرف عن كثب على الدور المحوري للكلاب البوليسية في الحد من الجريمة بشكل عام، وفي اكتشاف المخدرات بشكل خاص، بالإضافة إلى الاطلاع على طبيعة عمل إدارة التفتيش الأمني ومشاهدة بعض العروض للكلاب البوليسية.

واستهلت الزيارة بعرض للكلاب البوليسية في البحث عن المتفجرات والمخدرات ومكافحة الشغب والقدرة التدريبية العالية للكلاب البوليسية، وكيفية الاستعانة بها في البحث والتحري، حيث تعرف الطلاب من خلال العروض المقدمة على سرعة استيعاب الكلاب البوليسية للأوامر التي تطلب منهم حسب نوع العملية، وقدم عدد من المدربين من إدارة التفتيش الأمني شرحاً حول طبيعة عمل الإدارة ودور الكلاب البوليسية في مكافحة الجرائم وضبط مرتكبيها وطرق وأساليب إخفاء الأدلة أو الممنوعات، والتعرف كذلك على آخر ما توصلت إليه الإدارة في هذا المجال، إضافة إلى الإجراءات المتبعة في عملية استيراد الكلاب المتخصصة.

كما شاهد الطلاب عرضاً مُصوراً شمل مراحل نشأة وتطور الإدارة، وعرضاً آخر ميدانياً عن عمل الكلاب البوليسية مثل الكشف عن المتفجرات والذخيرة في المواقع والقاعات والسيارات وكيفية ضبطها، كما وقدم عدد من المدربين المتخصصين بتدريب وترويض الكلاب البوليسية، نبذة عن الإجراءات الخاصة بدخول الحيوانات إلى البلاد وأنواع التطعيمات التي تُعطى لها قبل دخولها البلاد، وسبل الوقاية من الأمراض الوبائية والمعدية ونظام إصدار الشهادات البيطرية اللازمة.

وتجول طلاب الدورة الصيفية بعد ذلك في حظائر الكلاب والصالة الجديدة المخصصة للعروض والتدريبات في فصل الصيف، وشاهدوا عرضا للكلاب البوليسية خلال عملية البحث عن المخدرات المدفونة في الساحات الرملية أو في الحقائب ورسائل البريد أو السيارات والمنازل وغيرها من الأماكن .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات