جامعة الإمارات تطلق «مخيم الفضاء الثاني»

انطلقت أمس فعاليات مخيم الفضاء الصيفي الثاني الذي ينظمه المركز الوطني لعلوم وتكنولوجيا الفضاء بجامعة الإمارات العربية، والتي تستمر لمدة ستة أيام بمشاركة عدد من طلبة مدارس مدينة العين، بهدف تعريف طلبة المدارس بالجوانب العلمية في علوم الفضاء من قبل مدربين وأكاديميين من ذوي الخبرة في الأقمار الصناعية وكيفية التعامل معها.

إثارة

وأكد الدكتور خالد الهاشمي مدير المركز الوطني لعلوم وتكنولوجيا الفضاء، أن مخيم الفضاء الصيفي هو مبادرة ينظمها المركز لإثارة عقول الشباب نحو الفضاء والعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، حيث يعد بمثابة رحلة تعليمية استثنائية تمنح الطلبة معلومات شاملة لعلوم الفضاء وهندسة الأقمار الصناعية عبر نهج تعليمي تطبيقي وعملي يعزز المهارات العلمية للطلبة والارتقاء بها، وخاصة أن الفئة العمرية المستهدفة من هذا المخيم الفضائي تتراوح أعمارهم من 15 إلى 18 سنة وهم في مرحلة تهيئة دخول الجامعات واختيار تخصصاتهم الأكاديمية.

تعزيز

يشار إلى أن المخيم الصيفي يأتي كإحدى مبادرات جامعة الإمارات ووكالة الإمارات للفضاء لتعزيز جهودهما ودورهما في بناء القدرات البشرية المتخصصة في قطاع الفضاء، وتشجيع الطلبة في الدولة على دراسة المواد العلمية لدخول هذا القطاع وقيادته مستقبلاً، عبر التعاون مع مختلف الجهات المعنية محلياً وعالمياً.

وتشهد فعاليات المخيم أنشطة عدة تتناول ورش عمل متنوعة حول برنامج الفضاء الوطني لدولة الإمارات، ومشاريع الأقمار الصناعية وكيفية عملها، وتحليل البيانات والتقاط صور للفضاء، علاوة على ورش تناقش النظام العالمي للملاحة ورسم الخرائط وتصميم وبناء وبرمجة قمر صناعي مصغر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات