«مدرسة الاتحاد» تنظم إفطاراً جماعياً لعدد من المقيمين بالدولة

نظمت مدرسة الاتحاد الخاصة فرع الجميرا إفطاراً جماعياً استضافت فيه عدداً من المقيمين على أرض الدولة، أخيراً، لنشر القيم الإماراتية النبيلة ما يتيح الفرصة للتعرف على العادات والتقاليد وأصول الضيافة لدى العوائل الإماراتية.

وذلك تلبية لمبادرة «إفطار القيم الإماراتية» التي وجهت بها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، وأطلقتها المؤسسة الاتحادية للشباب خلال شهر رمضان الكريم.

ومن جهتها قالت نهاد سعيد الشامسي مديرة المدرسة، إن هذه المبادرة جعلت من كل أسرة إماراتية سفيرة للقيم الإماراتية في رمضان من خلال تواصلها مع الأسر المقيمة على أرض الوطن من مختلف الجنسيات، لافتة إلى أن هذه المبادرة كان لها تأثير كبير في نفوس الذين شاركوا في المبادرة حيث عززت التعايش والتناغم بين مختلف الأديان والجنسيات.

قيم

وأضافت، إن هذه المبادرة تعمل على نشر القيم النبيلة، وتعزيزها وسط المقيمين في الإمارات من مختلف الجاليات.

وتابعت: «أبناء زايد ينتهجون نهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ويتطلعون دائماً لمستقبل مليء بالنجاح والإنجازات والسمعة الطيبة في أنحاء الدولة وخارجها، مع الحفاظ على قيمهم الإماراتية الأصيلة، فالأخلاق الحسنة هي أساس استمرار نهضة الدولة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات