أطروحتا دكتوراه في المناهج وطرق التدريس بجامعة الإمارات

أجازت كلية التربية بجامعة الإمارات أطروحتي دكتوراه، الأولى بعنوان «استكشاف مدى استخدام طلاب الصف 11 ومعلميهم لمهارات القراءة الناقدة في تعلم اللغة الإنجليزية» قدمتها الطالبة مريم علي سالم الصريدي، والثانية بعنوان «تأثير الوسائط المحمولة في تعزيز الكتابة باللغة الإنجليزية كلغة أجنبية والدافعية وكفاءة التعامل مع الثقافات الأخرى لطلاب 11» قدمها الطالب أمين مفرح الخياط، بإشراف الدكتور نجم الدين الشيخ، الأستاذ المشارك من قسم المناهج وطرق التدريس، وبحضور أعضاء اللجنة العلمية المشرفة وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية وطلبة الكلية.وأكدت الباحثة مريم الصريدي، أن هدف الدراسة استكشاف مدى ممارسة معلمي اللغة الإنجليزية وطلاب الصف 11 لمهارات القراءة الناقدة في حصص اللغة الإنجليزية.

وبالنسبة للأطروحة الثانية ذكر الطالب أمين الخياط، أن الدراسة هدفت إلى تقصي دمج التعلم المتنقل وتأثيره كمنصة على تعزيز أداء الكتابة في اللغة الإنجليزية كلغة أجنبية والتحفيز والكفاءة بين الثقافات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات