حميد النعيمي يشهد تخريج كلية المدينة الجامعية

قال صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، إن بناء الإنسان يأتي في أولوية واهتمام القيادة الرشيدة لدولة الإمارات قبل أي شيء، لأنه هو الركيزة الأساسية لبناء مجتمع قادر على التحضر والبناء والعمل من خلال تسلحه بمختلف العلوم والمعارف الأكاديمية التي تؤهله للمساهمة في بناء مستقبل الوطن.

جاء ذلك خلال حضور سموه الاحتفال الذي أقيم أمس، بمناسبة تخريج الدفعة الرابعة «عام التسامح» من طلبة وطالبات كلية المدينة الجامعية في عجمان - العضو في مؤسسة «آر» للتعليم والتطوير الأكاديمي - والبالغ عددهم 392 طالبا وطالبة من مختلف الكليات وهي إدارة الأعمال والعلاقات العامة والإعلان والقانون، إضافة إلى الدبلوم المهني في التدريس منهم 95 خريجا وخريجة بدرجة الماجستير.

وشهد الحفل إلى جانب سموه.. سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط رئيس مجلس إدارة كلية المدينة الجامعية في عجمان، ومعالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي، وزير دولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة.

وأكد صاحب السمو حاكم عجمان أن تخريج شباب وشابات الوطن يشكل رصيدا وثروة حقيقية نأمل لهم النجاح والتوفيق في حياتهم العملية ودخول سوق العمل، وأن تلك الدفعات المتتالية للخريجين من جامعات الإمارات عامة وعجمان خاصة يأتي تتويجا للنهج الصحيح الذي تسير عليه قيادة هذا الوطن واهتمامها بالإنسان الذي يعتبر أفضل رأسمال يتم تأهيله ليكون قادرا على أداء دوره في خدمة الوطن والمجتمع بما لديه من أفكار ومبادرات علمية تلقاها في الجامعات والكليات التي تلقى الرعاية والمساندة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات، الذين يسعون دائما لوضع الخطط والبرامج التي من شأنها تطوير التعليم ويولون البرامج الأكاديمية اهتماما كبيرا لتخريج طلاب على مستوى عال من العلم والمعرفة.

وهنأ سموه الخريجين وأولياء أمورهم بهذا الإنجاز العلمي، وأوصاهم بمواصلة مسيرتهم بالعزم والإصرار نفسه حتى يتميزوا في مستقبلهم المهني كما تميزوا في مسارهم الدراسي، وأن يثبتوا لأنفسهم وآبائهم وللوطن أنهم جديرون بهذه الثقة وهذا التتويج.

وفي ختام الحفل، كرم صاحب السمو حاكم عجمان يرافقه سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي الطلاب المتفوقين والمتميزين من حملة الماجستير والبكالوريوس.

درع تذكارية

تلقى صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي هدية تذكارية بهذه المناسبة عبارة عن درع الجامعة من الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس مجلس الجامعة، كما تلقى سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ومعالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي درعين مماثلتين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات