«بريطانية دبي» تحصل على اعتماد الجمعية الأمريكية للإدارة الهندسية

حصلت كلية الهندسة بالجامعة البريطانية في دبي على اعتماد من الجمعية الأمريكية للإدارة الهندسية (ASEM) لبرنامجها في الماجستير في الإدارة الهندسية لتكون الجامعة الأولى في الإمارات التي تحصل على هذا الاعتماد.

ويحق للخريجين من حملة شهادة الماجستير المعتمدة من الجمعية الأمريكية للإدارة الهندسية (ASEM) التأهل للعضوية كزملاء مشاركين في الهندسة الإدارية (CAEM)، وقد توج هذا الإنجاز بعد خمس سنوات من الجهد المتواصل لفريق من الهيئة التدريسية والإدارية من الجامعة.

وقال البروفيسور بسام أبو حجلة، عميد كلية الهندسة وتقنية المعلومات، إن هذا الاعتماد دليل على العلاقة الوثيقة التي تربط بين الصناعة وبرامج الهندسة ومحتواها بالإضافة لأساليب التعليم، لافتاً إلى أن هذا الاعتماد يدعم المستقبل المهني للخريجين ويزيد من ثقة الشركات وأرباب العمل في القيمة المضافة التي سيحصلون عليها منهم في مؤسساتهم.

ومن جهته قال الدكتور علاء أمير، مدير برنامج ماجستير الإدارة الهندسية أن هذا الاعتماد من هيئة مهنية عالمية كهذه سوف يضيف قيمة إلى البرنامج وإلى مستقبل التطور المهني للخريج نفسه، ذلك أن الجمعية الأمريكية للإدارة الهندسية ملتزمة بتنمية وتطوير المهنة إدارياً وفنياً.

كما ويأتي أعضاء الجمعية من حقول مختلفة ومتنوعة في العلم والتكنولوجيا، وبالإضافة للهندسة تغطي هذه الحقول الصناعة وإدارة العمليات، العلوم الطبيعية، وتقنية المعلومات بما في ذلك علوم الحاسوب وأنظمة المعلومات.

وأضاف أن اعتماد البرامج مصمم لإعطاء اعتراف فقط بتلك البرامج التي تبدع في إتاحة البرامج على مستوى الماجستير وتلتزم بمقاييس الجمعية الأمريكية للإدارة الهندسية الصارمة بهذا الخصوص، وهي مقاييس مبنية أساساً على الجسم المعرفي في الإدارة الهندسية ويمثل آخر ما توصل إليه العلم الهندسي وما يجب على المديرين المهندسين أن يعرفوه عندما يتخرجوا بشهادة ماجستير في الهندسة.

وأكد أن الحصول على هذا الاعتماد يمثل إنجازاً كبيراً في النوعية والمحتوى لهذه البرامج التي حصلت على هذا التميز وتوضع كل البرامج المعتمدة على موقع الجمعية الأمريكية للإدارة الهندسية ASEM.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات