الجامعة الكندية تستضيف مسابقة «الروبوتات» الشهر المقبل

شريف موسى

كشف الدكتور شريف موسى عميد كلية الهندسة بالجامعة الكندية بدبي لـ«البيان» عن عزم الجامعة على استضافة الجولة النهائية من مسابقة تحدي «جمعية الهندسة والتقنية» للروبوتات للمرة الأولى في الدولة، والتي ستقام على مستوى جامعات الخليج العربي الشهر المقبل، والتي ستضم نخبة من أفضل المواهب الشابة في مجال ابتكار الروبوتات، من خلال أجواء تنافسية شيقة.

وأوضح الدكتور موسى أن «جمعية الهندسة والتقنية» تعد أكبر منظمة احترافية مهنية غير ربحية على مستوى أوروبا لتطوير وتعزيز العلوم والهندسة والتقنية وموقعها الأساسي هو المملكة المتحدة، وستستضيف الجامعة المسابقة في نسختها الرابعة، وسيعمل الطلبة من خلال فرق تنافسية لإعداد روبوت مبتكر وقوي يمكن أن ينافس في عدد من الجولات لإظهار القدرات التقنية والحركية للروبوت.

وقال إن الجامعة الكندية بدبي ستستضيف كذلك الدور التأهيلي للمسابقة على مستوى الجامعات في الإمارات يوم 16 مارس الجاري، لتمثيل الإمارات في الدور النهائي للمسابقة والذي سيقام بتاريخ 6 أبريل، حيث ستضم لجنة تحكيم الجولة النهائية خبراء في مجال الروبوتات وممثلين من «جمعية الهندسة والتقنية».

وأفاد بأن الجامعة تتمتع بسجل حافل في تاريخ المسابقة في دوراتها السابقة، حيث فازت في اثنتين من التصفيات الوطنية الإماراتية ومثلت الإمارات في المنافسات النهائية، إلى جانب أن الجامعة طرحت برنامج البكالوريوس في هندسة الميكاترونيكس خلال العام الدراسي الحالي، وهو أول برنامج من نوعه في الدولة، وتقوم بدور رائد في إعداد الطلبة في أحد أهم قطاعات التكنولوجيا متعددة التخصصات في المستقبل، مشدداً على أهمية نشر الوعي المعرفي بعلم الروبوت والذكاء الاصطناعي.

وبين أن الجولات التأهيلية لتحدي الروبوتات ستقام بالتزامن في دول مجلس التعاون الخليجي على أن يتم تتويج الفرق الفائزة في المسابقة بكأس «الجمعية» في الجامعة الكندية بدبي يوم السادس من أبريل القادم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات