شرطة دبي تبدأ تنفيذ برنامج «الإخلاءات في المدارس» لتعزيز الأمن والسلامة

العناصر المشاركة في المبادرة | من المصدر

باشرت مبادرة أمن المدارس في شرطة دبي العمل على تنفيذ برنامج «الإخلاءات في المدارس» والهادفة إلى تعزيز اشتراطات الأمن والسلامة بالتعاون مع هيئة المعرفة والإدارة العامة للدفاع المدني، وذلك بناء على توجيهات اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي.

وشهد العميد سعيد حمد بن سليمان، رئيس مبادرة أمن المدارس، تجربة إخلاء في مدرسة دبي الدولية الخاصة في منطقة القرهود، بحضور الملازم ثاني راشد راشد بوهناد، والوكيل منى عبد الله الجداع، والشرطي أول محمد عثمان محمد صالح، والشرطي أول عبد الله بشير، والشرطي غيث صالح علي وبحضور الرقيب ضيف الله حسين صالح من الإدارة العامة للدفاع المدني، ومدير المدرسة الاستاذ نافذ الحايك وهناء الحلبي مسؤولة الفعاليات.

وأكد العميد ابن سليمان أن برنامج الإخلاءات في المدارس يهدف للوقوف على جاهزية المدارس من حيث اشتراطات الأمن والسلامة، ومدى إلمام إدارات المدارس بهذه الاشتراطات إلى جانب تهيئة وتأهيل فرق أمن وسلامة وإخلاء الطلاب.

وأكد أن الهدف من برنامج الإخلاءات خلق بيئة مدرسية آمنة وهي جزء من رسالتنا ورؤيتنا الاستراتيجية، منوهاً أن تنفيذ برامج الاخلاءات والتجارب الوهمية يعتبر بمثابة التعامل مع سيناريوهات تحاكي تجارب واقعية ممكن أن تحدث، وبالتالي التأكد من الجاهزية وتلافي السلبيات.

واستخدم فريق التقييم من لجنة الأمن والسلامة في مبادرة أمن المدارس، الطائرة بدون طيار لكشف وتغطية المنطقة، ورصد الملاحظات لا سيما بأنه تم إخلاء أكثر من 1278 طالباً وطالبة، وتم إخلاء المبني في مدة زمنية لم تتجاوز 7 دقائق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات