EMTC

الحصول على الوثائق والشهادات والدرجات إلكترونياً

«جواز جامعة الإمارات» بـ«البلوك تشين»

دشنت جامعة الإمارات تزامناً مع فعاليات شهر الابتكار، تطبيق UAEU «جواز جامعة الإمارات»، باستخدام تقنية البلوك تشين كأول مؤسسة تعليمية على مستوى العالم تعمل على هذا النطاق الواسع من التقنية، بهدف تسهيل خدمات جميع الطلبة والخريجين.

والذي يوفّر إمكانية حصول الطالب على السجلات الأكاديمية الرقمية والشهادات والخدمات الأكاديمية الأخرى لجميع الطلبة المسجلين والخريجين في الجامعة، من جميع الدفعات، حيث يمكن تحميل هذا التطبيق على الهاتف المتحرك، والتعامل معه بكل يسر ومرونة من أي مكان في العالم، مما يساعد كثيراً في تخفيف العبء وتقلل النفقات والمصاريف.

وتسريع آلية توفير المعلومات، لاسيما للطلبة الراغبين بتقديم وثائق للتوظيف، أو التسجيل في برامج الدراسات العليا داخل الدولة وخارجها، وجميع الوثائق تعتبر معتمدة ولا تحتاج إلى تصديق.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد، صباح أمس، بحضور الدكتور محمد البيلي، مدير الجامعة، والدكتور غالب الحضرمي، نائب مدير الجامعة، والدكتور عتيق المنصوري، نائب مدير الجامعة، وعفراء الشامسي المدير التنفيذي لقطاع تقنية المعلومات بالجامعة.

وأكد مدير الجامعة، أهمية إطلاق هذا التطبيق المهم، والذي يأتي إطلاقه متزامناً مع شهر الإمارات للابتكار، وفعاليات أسبوع الابتكار في الجامعة، وقال: «إن الجامعة رائدة في هذه المبادرة الأكثر شمولية من نوعها في العالم، والتي تأتي متماشية مع توجهات الحكومة الرشيدة وفق خطتها الاستراتيجية للتحول إلى الاقتصاد القائم على المعرفة.

والمبني على الابتكار لمختلف القطاعات الحيوية المهمة التي حددتها للعام 2030». وأشار إلى أن هذا النجاح في تنفيذ تطبيقات البلوك تشين الجديدة، يعزز التزامنا بالابتكار وتقديم خدمات نوعية للطلبة، وإن هذا الإنجاز الرائد جاء نتيجة تضافر جهود الباحثين والعاملين بالجامعة من خلال التنسيق مع قطاع تقنية المعلومات وقطاع شؤون الطلبة، والذي يمثل علامة فارقة في تحوّل الجامعة الرقمي.

خدمات ذكية

من جهتها، أكدت عفراء الشامسي، المدير التنفيذي لقطاع تقنية المعلومات بالجامعة، أن جامعة الإمارات تولي عملية التحول الرقمي الذكي لتسريع وتعزيز نتائج الطلبة أهمية خاصة وتعمل عليها باستمرار وقالت: «تفخر الجامعة بتطبيق مبادرات الخدمات الذكية، تماشياً مع استراتيجيتها باعتمادها على التحول الرقمي، وتقديم الخدمات الذكية إلى الطلبة».

ربط

أوضحت عفراء الشامسي أن جامعة الإمارات قامت بتصميم هذا التطبيق الرقمي الجديد وربطه مع النظام الإلكتروني بالجامعة؛ ليساعد جميع الطلبة المسجلين والخريجين من إدارة السجلات الأكاديمية رقمياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات