اطلع على عدد من المبادرات التي أطلقتها الجامعة

حمدان بن محمد يشهد أول تخريج لـ«حمدان الذكية» باستخدام «بلوك تشين»

حمدان بن محمد خلال الحفل بحضور حسين الحمادي وضاحي خلفان وحميد القطامي ومطر الطاير ومنصور العور

شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي الرئيس الأعلى لجامعة حمدان بن محمد الذكية، ظهر أمس أول حفل تخريج جامعي باستخدام تقنية «بلوك تشين» وذلك خلال حفل تخريج الدفعة الـ9 من جامعة حمدان بن محمد الذكية في مركز دبي التجاري العالمي.

واطلع سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على عدد من المبادرات التي أطلقتها الجامعة كاستخدام تقنية «بلوك تشين»، التي تتيح للخريجين إمكانية مشاركة الشهادات الأكاديمية والدرجات العلمية عبر منصات التواصل الاجتماعي ومع المجتمع الأكاديمي والمهني والأهل والأصدقاء في أي زمان ومكان.

ومبادرة نظام «ملف تعليمي ذكي» الذي يعني تطوير ملف تعليمي مركزي لكل مواطن، ومبادرة «المنطقة الحرة» التي تعد دعامة أساسية لتحقيق البند السادس من بنود «وثيقة الـ50» والمتمثل في تحويل الجامعات مناطق اقتصادية وإبداعية حرة.

وبدأ الحفل بالسلام الوطني وآيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية الدكتور منصور العور، كلمة رحب من خلالها بسمو ولي عهد دبي والحضور.

وقال رئيس الجامعة: «إن حفل التخريج هذا العام يأتي تزامناً مع مناسبتين عزيزتين علينا تتمثل الأولى في ذكرى مرور 50 عاماً على تولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أول مسؤولية لسموه في خدمة هذا الوطن، وأما المناسبة الثانية فتتمثل في ذكرى مرور 10 أعوام على إطلاق اسم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على الجامعة تشريفاً لها».

لحظة مفصلية

وأضاف منصور العور: «إن تأسيس جامعة حمدان بن محمد الذكية شكل لحظة مفصلية في تاريخ التعليم العالي، أخذ فيها مسار التعليم انعطافة كبرى.

وقد كان إعلان وثيقة الـ50 مؤخراً مصدر فخر ومدعاة اطمئنان لأسباب عدة منها أن الجامعة كانت ولا تزال أولى الجامعات التي أزالت القدسية عن طابع العمومية والشمولية الذي اتسم به التعليم التقليدي على مدى قرون طويلة، بإبراز أهمية الفروق والسمات والميول والاستعدادات الشخصية للطالب في رسم مسار تعليمه».

خبرات

وألقى مجموعة من الطلبة الخريجين من دول عربية وآسيوية عبر مقطع فيديو كلمات عبروا فيها عن اعتزازهم بتخرجهم من جامعة حمدان بن محمد الذكية وما اكتسبوه خلال حياتهم الأكاديمية من تأهيل علمي وأكاديمي وصقل لمهاراتهم الشخصية كل على حسب تخصصه لمواجهة تحديات المستقبل والتغلب عليها.

كما تطرقوا إلى ما تتميز به الجامعة من ناحية التعليم الذكي والمستمر عن بعد، والمنح التي يقدمها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم للمتفوقين، واختتمت الكلمات بقصيدة قدمتها الخريجة نورة عاشور من دولة الكويت الشقيقة. ثم قام سمو ولي عهد دبي يرافقه معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم.

ومعالي الفريق ضاحي خلفان تميم نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي رئيس مجلس أمناء الجامعة.

والدكتور منصور العور رئيس الجامعة بإطلاق شهادات التخرج عن طريق استخدام تقنية «بلوك تشين» لـ222 خريجاً في برامج الماجستير والبكالوريوس في كلية إدارة الأعمال والجودة، وكلية التعليم الإلكتروني وكلية الدراسات الصحية والبيئية بواقع 107 منهم بدرجة الماجستير و115 بدرجة البكالوريوس، كما التقط سموه الصور الجماعية مع الخريجين وأعضاء مجلس أمناء الجامعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات